اسكتلندا

ستورجن تخطط لإجراء استفتاء جديد على الاستقلال عن بريطانيا + فيديو

الأحد ٠٩ مايو ٢٠٢١ - ٠٤:٥١ بتوقيت غرينتش

إدنبرة (العالم) 2021.05.09 – طالبت رئيسة وزراء اسكتلندا وزعيمة الحزب الوطني نيكولا ستورجن رئيس الوزراء البريطاني بوريس جونسون بعدم التصدي لإرادة الشعب الاسكتلندي المؤيد لإجراء استفتاء جديد حول تقرير المصير، وذلك عقب فوز حزبها بالانتخابات المحلية في البلاد.

العالم - أوروبا

من جديد تخطط اسكتلندا لإجراء استفتاء جديد على الاستقلال عن المملكة المتحدة، وذلك بعد أن أظهرت نتائج انتخابات اسكتلندا فوز الحزب القومي الاسكتلندي بقيادة زعيمته نيكولا ستيرجن.

وفي تصريح إعلامي قالت ستيرجن: "لندن ليس لديها مبرر ديمقراطي لرفض إجراء استفتاء ثان على الاستقلال.. إنه سيكون من العبث أن يؤدي الاستفتاء إلى خلاف قانوني في المحكمة العليا، كما يمكن أن يحدث إذا عرقلته وستمنستر وأقر البرلمان الاسكتلندي تشريعاته الخاصة."

نتائج الانتخابات هذه تشير إلى أن الحزب القومي الاسكتلندي سيحوز مع حزب الخضر الاسكتلندي على أغلبية كبيرة مؤيدة للاستقلال في البرلمان الاسكتلندي.

وطالبت ستيرجن، رئيس الوزراء البريطاني بوريس جونسون بعدم التصدي لإرادة الشعب الاسكتلندي المؤيد لإجراء استفتاء جديد حول تقرير المصير.

وقالت ستيرجن: "أعتقد أن حكومة المملكة المتحدة في نهاية المطاف لن تقف ضد الاستفتاء، لأن هذا سيظهر على أنه عدم احترام لحقوق الاسكتلنديين الديمقراطية.. هذا يعني أن حكومة المحافظين رفضت احترام الرغبات الديمقراطية للشعب الاسكتلندي."

وأظهرت النتائج التي أعلنت السبت أن الحزب القومي الاسكتلندي الذي تتزعمه ستيرجن يتجه للفوز برابع ولاية على التوالي بحصوله على 62 مقعدا من بين 86 مقعدا أعلنت نتائجها حتى الآن من مقاعد البرلمان التي يبلغ عددها 129 مقعدا.

وأجرت اسكلتندا استفتاء للانفصال عن بريطانيا عام 2014، لكن صوت الاسكتلنديون ضد الاستقلال بنسبة 55 بالمئة.

وسبق أن صرح جونسون أنه يجب أن يكون هناك فاصل مدته 40 عاما بين التصويت الأخير على استقلال اسكتلندا في عام 2014 وأي تصويت في المستقبل.

للمزيد إليكم الفيديو المرفق..

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

تبقى لديك : ( 1000) حرف