هيئة ممثلي الأسرى والمحررين تتعهد بمنع سفر العميل جعفر غضبوني

هيئة ممثلي الأسرى والمحررين تتعهد بمنع سفر العميل جعفر غضبوني
الإثنين ١٤ يونيو ٢٠٢١ - ٠٧:٤٩ بتوقيت غرينتش

أكد وكيل هيئة ممثلي الأسرى والمحررين المحامي غسان المولى أنه سيتقدّم بإخبار لدى النيابة العامة العسكرية وبدعوى في النيابة العامة التمييزية ضدّ العميل الاسرائيلي جعفر غضبوني الوحيد الذي تركه القضاء العسكري حرًّا.

العالم_لبنان

وقال المولى اليوم الاثنين في حديث صحفي سنتقدّم أيضًا بعريضة لمنع سفر العميل غضبوني الى الخارج.

وبحسب المولى، هيئة ممثلي الأسرى والمحررين ستلجأ الى تصعيد تحرّكاتها بدءًا من الاعتصام اليوم أمام المحكمة العسكرية وصولًا الى اعتصامات أخرى ستنفّذها في المطار أيضًا وذلك لمنع سفر العميل الصهيوني.

وشدّد المولى على أن سيناريو العميل الاسرائيلي عامر الفاخوري لن يتكرّر في وطن الشهداء والتضحيات بوجه العدوّ.

بدوره، أشار رئيس هيئة ممثلي الأسرى والمحررين أحمد طالب الى أن تحرّكات الهيئة تنطلق اليوم لمنع سفر العميل الصهيوني، وأضاف لن نسمح بدخول أيّ عميل الى لبنان دون محاكمة، مهما تفاوت دوره وحجم عمالته.

دخل غضبوني لبنان بتاريخ 8/6/2021 قادماً من دبي حاملاً جواز سفر استعماري امريكي وهو من ضمن اللائحة رقم 313 التي ذاع صيتها حين عودة جزار معتقل الخيام والذي كان يعمل البعض في الداخل المريض على عودتهم للبنان لأدوار مشبوهة

وقال البيان الذي صدر عن هيئة ممثلي الأسري و المحررين فوجئنا كما غيرنا من المتابعين من طريقة إطلاق سراحه امس وكأنه لم يحمل يوماً سلاحاً على أبناء جلدته وعائلته وكأنه لم يشارك بقمع وقتل المواطنين الأبرياء داخل الشريط المحتل، وتابع نحن هيئة ممثلي الاسرى والمحررين باسم من نمثل من احرار قضوا سنوات شبابهم خلف القضبان من اجل كرامة الوطن وتحرير أرضه من يدي العدو الصهيوني وعملائه لن نقبل بتكرار مهزلة القاضية إليس شبطيني قاضية العفو عن العملاء ولا بمهزلة ثنائي الذل والعار حسين عبد الله وبيتر جرمانوس العفو عن جزار معتقل الخيام وغيرهم ممن استساغ إطلاق سراح كل من يتواصل مع العدو الصهيوني دون مبرر قانوني معتبر.

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

تبقى لديك : ( 1000) حرف