أسلحة غير مرخصة وشارات FBI مزورة في منزل نائب عمدة نيويورك

أسلحة غير مرخصة وشارات FBI مزورة في منزل نائب عمدة نيويورك
الخميس ٠٩ سبتمبر ٢٠٢١ - ٠٧:١٦ بتوقيت غرينتش

يواجه نائب عمدة مدينة نيويورك اتهامات فيدرالية بعد أن عثرت السلطات على أسلحة غير مسجلة وشارات مكتب التحقيقات الفدرالي وبطاقات هوية مزورة خلال مداهمة منزله.

العالم - الامريكيتان

ووفقا لشكوى جنائية تم الكشف عنها في محكمة المقاطعة الأمريكية للمنطقة الجنوبية لنيويورك، يزعم أن بريان داوني (47 عاما) نائب رئيس بلدية إيرمونت، نيويورك، كان لديه أكثر من عشرة أسلحة نارية معروضة على جدار في منزله في الطابق السفلي، ومن بينها أسلحة لا أثر لها في السجل الوطني لتسجيل الأسلحة النارية ونقلها.

وقالت السلطات الفيدرالية إن داوني "يمتلك شارات تابعة لوكالات أمريكية وبطاقات هوية مزورة".

كما اتهمت السلطات المحلية نائب عمدة البلدة الواقعة على بعد 35 ميلا شمال مدينة نيويورك، بالحيازة الإجرامية لعشرة أسلحة نارية غير مسجلة أو أكثر، بالإضافة إلى تهم تتعلق بحيازة 16 سلاحا هجوميا و13 كاتما للصوت.

وقال المدعي العام لمقاطعة روكلاند، توم والش في بيان صحفي، إن تنفيذ أمر تفتيش منزل واعتقال داوني جاء عقب تحقيق أجرته عدة وكالات في تقارير عن مشتريات مزعومة لأجزاء أسلحة غير قانونية، وتسليمها إلى منزله.

وأظهرت سجلات السجون أنه تم إطلاق سراح داوني من الحجز بعد دفع كفالة تبلغ قيمتها 250 ألف دولار.

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

تبقى لديك : ( 1000) حرف