شاهد.. حركة النهضة التونسية أمام مصير حزب ترکي

الثلاثاء ٢٨ سبتمبر ٢٠٢١ - ٠٦:٢٢ بتوقيت غرينتش

قال الکاتب الصحفي التونسي جعفر البکلي أن الانقسامات التي شهدتها حركة النهضة خلال الايام الأخيرة تأتي بسبب اداء قيادة الحركة في مواجهة قرارات الرئيس التونسي قيس سعيد.

العالم - خاص العالم

وأكد البكلي خلال مشاركته في برنامج مع الحدث على شاشة قناة العالم الإخبارية بأن الصراع في حركة النهضة هو صراع قديم بين اجنحة عديدة تتباين مواقفها وتوجهاتها مشيراً الى أن هذه الانقسامات ادت الى استقالة اعضاء بارزين في الحركة مثل الأمين العام للحركة قبل سنوات.

وكشف البكلي عن وجود ضغوطات خارجية على حركة النهضة بالتزامن مع وجود خلافات داخلية لكن سبب تراجع النهضة وفشل قياداتها خلال السنوات الماضية هو مجموعة من التحالفات لحركة النهضة لم تُرضي كثيراً من انصارها.

وشدد البكلي على أن قدرة حركة النهضة لمواجهة قرارات الرئيس التونسي انخفضت مشيراً الى وجود امكانية ان تتشظى حركة النهضة ويخرج منها احزاب أخرى على غرار ما حدث في تركيا لحزب نجم الدين اربكان الذي انشق عنه حزب العدالة والتنمية بقيادة اردوغان.

للمزيد من التفاصيل شاهدوا الفيديو المرفق ..

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

تبقى لديك : ( 1000) حرف