السعودية تحاول خطف لبنان كي تجعله ورقة ضغط بهذه الملفات..

الجمعة ١٩ نوفمبر ٢٠٢١ - ٠٤:٠٩ بتوقيت غرينتش

رأى الكاتب والمحلل السياسي الدكتور وسيم بزي، ان التصعيد السعودي مع لبنان أبعد بكثير من حدود السبب المفتعل الذي انطلقت منه الزوبعة السعودية.

العالم- خاص بالعالم

وقال بزي في حديث مع قناة العالم خلال برنامج "استوديو بيروت": ان هذا الامر تبدّل بسلسلة من المواقف التي لها علاقة بالسعودية في البداية وبمسار من تضامن معها من دول مجلس التعاون وهي الامارات والكويت والبحرين، فيما اتخذت عُمان وقطر موقفاً متميزاً.

واوضح بزي: عند رؤية الموقف السعودي يتضح ان ما اطلقه وزير الخارجية السعودي فيصل بن طرحان من تعريف لمعنى الازمة السعودية اللبنانية قد تجاوز بكثير ما يمكن البحث عنه بأصل اندلاع المشكلة.

واكد بزي، ان السعودية تريد من الموقف الرسمي اللبناني ان يكون منسجماً وملتزما بسقف اوامراها، وتقول ان الامر له علاقة بما تسميه سطوة حزب الله على الدولة اللبنانية، وامساكه بالقرار الداخلي السياسي.

واعتبر بزي، ان الامر الاول، ان هذا يدل على ان الامور هي ابعد بكثير من مجرد تصريح للوزير طرحاني، وثانياً ان السعودية في هذه اللحظة تريد ان تخطف لبنان من خلال تضخيم الازمة الداخلية ومحاولة المساومة على الخطف بمجموعة من الملفات، اولها موضوع لبناني داخلي تستثمر فيه بقوة في الانتخابات النيابية القادمة، وثانياً الموضوع اليمني تبحث فيه السعودية عن مقايضة ما مع الايرانيين من خلال جلسات الحوار الحاصلة، حيث تؤكد ايران بضرورة بحث الموضوع اليمني منعزلاً عن لبنان.

تابعوا المزيد من التفاصيل في الفيديو المرفق..

يمكنكم متابعة الحلقة كاملة عبر الرابط التالي:

https://www.alalam.ir/news/5905743

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

تبقى لديك : ( 1000) حرف