قطر تتمسك باستثمارتها في السوق النفطية الروسية

قطر تتمسك باستثمارتها في السوق النفطية الروسية
الأربعاء ٢٥ مايو ٢٠٢٢ - ٠٤:٥٧ بتوقيت غرينتش

قال كبير مسؤولي الاستثمار في أوروبا وروسيا وتركيا في جهاز قطر للاستثمار، أحمد علي الحمادي، اليوم، إنّ صندوق الثروة السيادية القطري لا يمكنه الخروج من السوق الروسية، وإنه ينتظر تقييم وضعه هناك بسبب الأزمة الأوكرانية.

العالم - قطر

وجاءت تصريحات الحمادي خلال حلقة نقاش بالمنتدى الاقتصادي العالمي، أكد فيها أنه «لا يمكننا فعل الكثير في روسيا... علينا أن نقيم حقاً موقفنا من تلك الفرص هناك»، مضيفاً «أعتقد أنه موقف صعب للغاية بالنسبة لنا، كوننا مستثمراً باسم واحد».

ويمتلك جهاز قطر للاستثمار حصة 19 في المئة في شركة روسنفت النفطية الروسية العملاقة المدعومة من الدولة، والتي قال الحمادي إنها الشركة الوحيدة «ذات الأهمية» للصندوق في روسيا.

وفرضت موسكو قيوداً على المستثمرين الأجانب الذين يتداولون الأصول الروسية، قائلة إنها تريد ضمان مراعاة قرارات الخروج وعدم دفعها لضغوط سياسية، بعد أن أرسلت روسيا قواتها إلى أوكرانيا.

في آذار، أعلنت مبادلة ثاني أكبر صندوق سيادي في أبو ظبي، أنها ستوقف الاستثمارات مؤقتاً في روسيا بسبب الأزمة الأوكرانية.

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

تبقى لديك : ( 1000) حرف