شاهد:النحلة الذكية التونسية تنقذ باقي النحل في العالم

الخميس ٢٦ مايو ٢٠٢٢ - ٠٧:١٩ بتوقيت غرينتش

"سمارت بي" او "النحلة الذكية" تطبيق إلكتروني مطور بالكامل في تونس ورائد في شمال إفريقيا يساعد علی تفادي النفوق الزائد للنحل وتحسين إنتاج العسل.

العالم - تونس

ويعمل هذا التطبيق من خلال جهاز صغير يحوي مجسات ومستشعرات ويوضع داخل خلايا النحل لمراقبتها. ويعتمد الجهاز علي خوارزميات لجمع المعلومات الصحيحة في الوقت المناسب لكي يتمكن المزارع من أخذ القرار الصائب ويتفادی تلف الخلية أو انهيارها.

وقال إلياس الشابي، وهو مربي النحل في تستور:"المعلومات التي توفرها الشريحة الالکترونية تجعلک تختار احسن الظروف".

المسؤول العلمي في المعهد الزراعي الوطني التونسي، منور جمالي:"هذه المعلومات تؤخذ في اطار علم التأثير الوراثي وتحلل وتعالج".

هذه التقنية ابتكرتها مجموعة من خريجي معاهد الهندسة في تونس عام الفين وعشرين وقد أثبتت هذه التكنولوجيا فاعلية في تونس وفي دول اخرى. وبفضل هذه التقنية وحسن استغلال المعلومات تمكّن مربو النحل من زيادة الإنتاجية بواقع ما بين كيلوغرامين وثلاثة كيلوغرامات من العسل لكل مملكة.

وقال المدير العام للشركة خالد بوشوشة:"في هذا الجهاز الکثير من المستشعرات کالحرارة والرطوبة والصوت وجي پي اس لتفادي السرقة".

ولا تقتصر المعلومات التي يجمعها الجهاز علي تحديد المخاطر بل تتيح أيضا معرفة دقيقة ومفصلة بأداء كل معسكر وكل ملكة من حيث مقاومتها للمناخ سواء الحار والجاف أو الشديد البرودة، وزيادة كميات العسل المنتجة وصلابة الخلية، وهذا ما يسمح بتحديد "الخلية – النموذج" والعمل علي إكثارها، أو ما يعرف علميّا بتجويد السلالات وتنقيتها. وأصبحت دورة الحياة للنحل المسؤول عن تلقيح حوالي ربع ما يستهلكه الانسان من غذاء يوميا، مهددة بعوامل عدة يتعلق بعضها بالاستعمال المفرط للمبيدات في الزراعات، فضلا عن تقلبات درجات الحرارة، ما يسرّع في تلف الخلية قبل أن يُجمع محصول العسل.

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

تبقى لديك : ( 1000) حرف