الفتح ينتقد الدور الأمريكي في العراق.. ويكشف عن مخطط خطير

الفتح ينتقد الدور الأمريكي في العراق.. ويكشف عن مخطط خطير
الخميس ٢٣ يونيو ٢٠٢٢ - ٠٨:٥٨ بتوقيت غرينتش

اعتبر عضو بتحالف "الفتح" في البرلمان العراقي، أن موقف امريكا من الأوضاع في العراق عامل سلبي، فيما كشف نائب آخر عن التحالف عن مخطط أمريكي بإطلاق تظاهرة عارمة داخل البلاد لزعزعة الأمن وخلق الفوضى.

العالم-العراق

ونقلت وكالة "العهد نيوز"، اليوم الخميس، عن النائب رفيق الصالحي، قوله إن "السياسة الأمريكية تجاه العراق هي سياسية الهيمنة، مبينا ان الولايات المتحدة الأمريكية تهيمن على العراق عسكريا وقدمت العديد من المبررات حول وجودها في العراق مثل مواجهة التهديدات الإرهابية وحماية العراق وتقديم المساعدة والمشورة".

وأضاف أن "الولايات المتحدة الأمريكية تواصل لعب دور خبيث في المنطقة عموما والعراق خصوصا من أجل تمكين قواتها في العراق".

وأشار إلى أن "السبيل الافضل لتحقيق الأمن والسلام هو مغادرة واشنطن العراق للخلاص من دورها الخبيث".

مخطط أمريكي لزعزعة الأمن وخلق الفوضى في العراق

بدوره كشف عضو تحالف الفتح في البرلمان العراقي عائد الهلالي، عن مخطط أمريكي بإطلاق تظاهرة عارمة داخل البلاد لزعزعة الأمن وخلق الفوضى.

ونقلت الوكالة، أمس الأربعاء، عن الهلالي قوله إن "أمريكا تحاول عرقلة تشكيل الحكومة بعد بوادر انفراجها من خلال تجهيز وإعداد 27 حزبا ناشئا في إقليم كردستان تمهيدا لإكمال مسيرة تظاهرات تشرين الاول/اكتوبر".

وأضاف أنه "من الممكن أن نرى احتجاجات خلال الأشهر القادمة، لإرسال رسائل عديدة ومنها عرقلة تمرير الحكومة وزعزعة الوضع الأمني".

وأشار إلى أن "توقيت تصريح وزير الخارجية الامريكي السابق مايك بومبيو هو محاولة لإشعال فتنة داخلية مستغلة عدم تشكيل الحكومة".

وقد أثارت تصريحات بومبيو حول تفاصيل العملية الارهابية الامريكية في اغتيال القائد الشهيد قاسم سليماني والشهيد ابو مهدي المهندس ورفاقهما، اثارت امتعاض وانتقاد أطراف سياسية مطالبة بتكثيف التحقيقات باغتيال قادة النصر وكشف الجهات المتورطة داخليا وخارجيا التي تعمل لصالحها.

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

تبقى لديك : ( 1000) حرف