شاهد.. عشرات المرابطين يصدحون بالتكبيرات داخل الأقصى

الأحد ١٦ أكتوبر ٢٠٢٢ - ٠٩:٣٨ بتوقيت غرينتش

حالة التأهب والاستعداد الأمني حتى ما بعد الانتخابات، قرار تبنته سلطات الاحتلال الإسرائيلي بعد مشاورات أمنية في نهاية الأسبوع أجراها رئيس حكومة الاحتلال "يائير لبيد" حسبما أفادت صحيفة "يسرائيل هيوم" العبریة.

العالم - خاص بالعالم

يأتي ذلك بعد أن كانت المصادر الإسرائيلية تتحدث عن إبقاء حالة التأهب والاستنفار الأمني إلى ما بعد فترة الأعياد اليهودية، التي تنتهي الثلاثاء.

ونشرت قوات الاحتلال الإسرائيلي، أكثر من ثلاثة آلاف عنصر من حرس الحدود والشرطة في القدس المحتلة ومحيطها، بالتزامن مع اقتحام مئات المستوطنين للمسجد الأقصى بحجة ما یسمى بـ"عيد العرش اليهودي"، بحسب ما ذكرت الإذاعة الإسرائيلية.

واحتشد العشرات من المرابطين والمرابطات داخل الأقصى، حيث صدحوا بالتكبيرات وسط محاولات للتشويش على اقتحامات المستوطنين.

وأطلقت فصائل وقوى وفعاليات فلسطينية مختلفة خلال الأيام الأخيرة دعوات للاحتشاد في الأقصى والرباط في داخله، تزامنًا مع دعوات للمستوطنين للمشاركة بقوة في الاقتحامات.

وكشف قائد في شرطة الاحتلال، أنّ قواته الاحتلال اعتقلت في القدس المحتلة، خلال اليومين الماضيين، 45 فلسطينيا بحجة القيام بأعمال شغب، متوعّداً بأنّ الشرطة تعتزم مواصلة حملة الاعتقالات في المدينة.

وفي غضون ذلك، تفرض قوات الاحتلال، إغلاقا كاملا على الضفة الغربية المحتلة ومعابر قطاع غزة، حتى منتصف ليلة الاثنين.

إلى ذلك، أورد تحليل للمحلل العسكري لصحيفة "يسرائيل هيوم"، أنه على الرغم من التراجع في عمليات المقاومة، إلا أنّ الأوضاع في الضفة الغربية المحتلة لا تزال قابلة للاشتعال، وأنه يمكن لأي عملية تقع في الأيام المقبلة أن تشعل الأوضاع كليا.

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

تبقى لديك : ( 1000) حرف