شاهد.. تعليقات رواد التواصل على أهم أحداث العالم العربي

الخميس ٠١ ديسمبر ٢٠٢٢ - ٠٥:٥٧ بتوقيت غرينتش

تداول رواد شبكات التواصل في العالنم العربي أهم القضايا المطروحة على الساحة الاقليمية، وعلى رأسها تطورات الوضع الديمغرافي في المنطقة الشرقيى بالسعودية.

العالم - هاشتاغ

حين تريد إلغاء الآخر، ليس عليك فقط أن تقتل أو تعتقل، فمن وجوه الإلغاء طمس الهوية الثقافية والتاريخية والإنسانية لمكون ما أو منطقة ما. هذا بالظبط ما يحصل مع أهالي المنطقة الشرقية في السعودية. هدم منازل، تشريد، تغيير ديمغرافي، كل هذا تحت مسميات المشاريع الإنمائية. لكن السؤال هنا، ما هي علاقة الإنماء لتمليك إسرائيليين وصهاينة في مناطق يتم تهجير اهلها في الشرقية؟وعلق نشطاء التوالصل حول ما تمارسه السلطات السعودية بحق المناطق الشرقية في البلاد.

أما في الاراضي الفلسطينية المحتلة: بين مواجهات مباشرة، وعمليات طعن، وعمليات دهس، تختلف طرق المقاومة الفلسطينية في مواجهة الإحتلال الإسرائيلي والطريق واحدة والهدف واحد. راني أبو علي آخر الملتحقين بدرب الأبطال في مواجهة الإحتلال. راني نفذ عملية دهس في مستوطنة كوخاف أصابت جندية في جيش الإحتلال بجروح خطرة قبل أن يرتقي شهيدا. وتفاعلت شبكات التواصل مع هذه العملية البطولية.

والى موضوع آخر، ماريا معلوف إعلامية لبنانية اشتهرت بتقلباتها وولاءاتها المتغيرة بحسب المصلحة، لكن مؤخرا ذهبت معلوف باتجاه الترويج للإحتلال الإسرائيلي، وآخر محاولاتها لنيل رضا الإسرائيلي تضامنها مع مراسلي القنوات العبرية في كأس العالم في قطر ومناهضتها لموقف المشجعين العرب الرافض لوجود الإحتلال هناك. هذا ليس الموقف الأول لماريا معلوف، فهي كانت أجرت مقابلة مع موقع إسرائيلي قبل اشهر وأبدعت في الخضوع للاحتلال.

نشرت معلوف عبر تويتر فيديو يظهر فيه مشجع سعودي وهو يلقن مراسلا اسرائيليا درسا في الحق والتاريخ، مغردة: "معليش هذا التصرف غير مقبول. "إسرائيل" دولة عضوة في هيئة الامم المتحدة واي صحافي مراسل يتعرض للاهانة من اي دولة كانت، هو اعتداء علينا جميعا. عذرا يا صديقي لا تشيل هم. فأنت تؤدي واجب صحافي يستحق الاحترام I stand for you".

طبعا ماريا معلوف لم تشاهد الفيديوهات التي تظهر الاعتداء والضرب بحق مراسلين في فلسطين المحتلة، ولا عتب عليها، فهذا حال من يرى بعين واحدة، أو من لا يرى أصلا.

أما عن خداع الصهاينة، غاي هوخمان، ضابط في جيش الإحتلال الإسرائيلي ذهب إلى قطر واصفا نفسه بسفير سلام، لكن سفير السلام هذا قاتل ومجرم وشارك في قتل الكثير من الفلسطينيين، ولكن سفير السلام المزيف هرب من قطر بعد انشكاف امره.

المزيد من التفاصيل في الفيديو المرفق..

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

تبقى لديك : ( 1000) حرف