توقف أوروبي عن اجراءات عدائية ضد حرس الثورة

الأربعاء ٢٥ يناير ٢٠٢٣ - ٠٥:٢٨ بتوقيت غرينتش

حزمة اوروبية رابعة من العقوبات يفرضها الاتحاد الاوروبي مسؤولين ايرانيين، لكن الاتحاد يكتفي بهذا ولا يأخذ الخطوة الاقوی وهي تصنيف حرس الثورة الاسلامية في ايران منظمة ارهابية بسبب ما وصف بعراقيل قانونية واجرائية.

العالم - انقلاب الصورة

وقال مسؤول السياسة الخارجية في الاتحاد الأوروبي جوزيب بوريل:"لايمكن القول لأحد بأنك ارهابي لأنك لاتعجبني بل يتوجب صدور ادانة قانونية ملموسة من محكمة داخل احدی دول الاتحاد، حينها يمكن العمل علی المستوی الاوروبي".

"عليكم تحمل عواقب اخطائكم" بنبرة تحذير عالية رد الحرس الثوري الايراني علی محاولة الاتحاد الاوروبي ادراجه علی قائمة المنظمات الارهابية.

القائد العام للحرس الثوري اللواء حسين سلامي نصح الاوروبيين بعدم تكرار اخطاء الماضي وعليهم تحمل العواقب اذا اخطأوا. وأعاد سلامي تذكير اوروبا بماضيها بالقول انها وضعت نفسها في حرب عالمية مرتين وانه علی انقاض حروب الماضي تشكلت اوروبا جديدة.

وعمد سلامي الی اثارة ملف الارهاب التي تضع اوروبا محاربته علی رأس اولوياتها بالقول انه لو لا دور الحرس الثوري لكان الارهاب علی اعتاب القارة.

ويعتبر الحرس الثوري لاعباً حاسماً في القضاء علی الارهاب العالمي الداعشي الذي اجتاح العراق وسوريا.

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

تبقى لديك : ( 1000) حرف