الأعلى
الأربعاء 30 يوليو 2014
موبايل البث المباشر

حارس شخصي سابق لأمراء سعوديين يفضح أسرارهم

حارس شخصي سابق لأمراء سعوديين يفضح أسرارهم
فتح حارس شخصي سابق لعدد من الأمراء السعوديين من بينهم الملك الراحل فهد بن عبد العزيز والأمير طلال بن عبد العزيز والأمير فواز بن عبد العزيز وبعض أولادهم وبناتهم وغيرهم، فتح النار عليهم من خلال كتاب نشر تحت عنوان "الحارس السعودي" ومن خلال مئات التغريدات عبر "التويتر".

ونقل موقع "وطن يغرد خارج السرب" عن الحارس الذي يدعى مارك يونغ وهو بريطاني أمضى أكثر من عشر سنوات في خدمة هؤلاء الأمراء والأميرات، قوله بانه رأى منهم ما لم يكن يخطر في خياله، وقال إنه ببعض ما كشف حتى الآن يريح ضميره الذي طالما كان في عذاب بسبب صمته على جرائم هؤلاء الأمراء حين كان في خدمتهم، وتعدى فضحه حتى للبريطانيين والأمريكيين الذين حسب ما ذكر يوفرون لهم الحماية الكبرى في سبيل الإستحواذ على ثروات الشعب السعودي الذي أحبه حين أحتك بهم من خلال خدمته.
وقد أطلق على هؤلاء الأمراء الذين أطلع على سلوكياتهم عن قرب، أذم الصفات حيث قال بأنهم: فاسدون ومقامرون ولصوص ومغتصبون وشواذ ومدمنو مخدرات، وقال إنهم يتلاعبون بالدين الذي يدعون تطبيقه وبالأموال التي يدعون صرفها على الناس.
ووجه نداءه للشعب السعودي قائلاً : لقد رأيت منهم كل مذهل فأنزعوا حقوقكم كما تفعل الشعوب الحية بدل الخنوع.
ومن تحدث عنهم بالإسم; الأمير أحمد بن عبد العزيز والذي قال بأنه مقامر وسكير ومدمن مخدرات ومجرم.
كما تحدث عن الأمير فيصل بن فهد وقال بأنه كان شاذاً جنسياً وقاتلاً وتاجر مخدرات ومدمن عليها بالرغم أنه كان رئيساً لهيئة مكافحة المخدرات، وأنه توفي نتيجة جرعة زائدة من المخدرات.
وقال عن الأمير فواز بن عبد العزيز بأنه مقامر كبير وبدد ثروات على المقامرة وفاسد ومدمن على الخمر والذي كان أميراً على مكة المكرمة .
وقال عن عز الدين بن سعود بأنه كان شاذاً جنسياً وكان مكلفاً بحمايته أثناء مرضه بالأيدز الذي مات شاباً بسببه.
وقال إن الأمير حمود بن عبد العزيز طلب منه ممارسة الشذوذ وحين رفض غضب منه، وقال إن الأميرة(ص) قاطعته لسبب مماثل.
وتحدث عن أكثر الأمراء في تبديد أموالهم في المقامرة من الذين عرفهم عن قرب وذكر منهم: الأمير محمد بن فهد والأمير سعود بن نايف والأميرة لمياء بنت مشعل.
وقد أبرز الحارس العديد من الصور التي تجمعه بهم والوثائق التي تثبت بأنه عمل لديهم وقد تم الإطلاع عليها.
كما تحدث عن الأمير مشاري بن سعود والذي أصبح فيما بعد أميراً على منطقة الباحة وزوجته التي طلقها فيما بعد، الأميرة العنود (الصورة المنشورة أعلاه هي للأمير مشاري بن سعود والأميرة العنود وحارسهما مارك يونق في أحد البارات) وقال بأنها أكدا له بأن فيلم "موت أميرة" كان حقيقيا مائة في المائة بما في ذلك لقطة ممارسة الجنس بين أميرات ورجال في الصحراء، وهي اللقطة التي أغضبت الملك خالد بن عبد العزيز جداً آنذاك وجعلته يقوم بطرد البريطانيين من السعودية ويقطع العلاقات مع بريطانيا.
ووقال إن طلاق أمير الباحة مشاري بن سعود من الأميرة العنود كان بسبب إرسالها صورها بملابس السباحة لصديق لها في الإمارات.
وعندما قال له بعض المغردين كيف تكشف أسرار أسرة هي التي جاءت بك؟ فرد: أقرأوا تاريخ القرن الماضي لتعرفوا من الذي جاء بمن!

comments powered by Disqus