انتاج المخدرات بافغانستان زاد 40 ضعفا في ظل الناتو

انتاج المخدرات بافغانستان زاد 40 ضعفا في ظل الناتو
الثلاثاء ٠٥ فبراير ٢٠١٣ - ٠٤:٥٨ بتوقيت غرينتش

اكد محمد مصطفى نجار وزير الداخلية الامين العام لهيئة مكافحة المخدرات في ايران ان انتاج المخدرات في افغانستان قد ازداد 40 ضعفا بعد انتشار قوات الناتو في هذا البلد.

وافاد محمد نجار في تصريح للمراسلين على هامش لقائه رئيس الوكالة الوطنية لمكافحة المخدرات في طاجيكستان: ان البلدين ايران وطاجيكستان لديهما علاقات اخوية وودية، ولديهما اواصر ثقافية والتعاون بينهما قائم في مختلف المجالات، وان ارادة كبار المسؤولين في بلادنا استقرت على تطوير مستوى التعاون بين البلدين في مختلف مجالات مكافحة المخدرات بما فيها الوقاية والعلاج والمكافحة وان كلا البلدين ايران وطاجيكستان مجاوران لأفغانستان التي تعتبر اكبر منتج للمخدرات في العالم، ولذلك فانهما معرضان للأخطار الناجمة عن الإدمان.
واشار وزير الداخلية الايراني الى زيادة زراعة وانتاج المخدرات في افغانستان بعد انتشار قوات الناتو، واوضح: ان حجم زراعة المخدرات في افغانستان كان حوالي 80 طنا في 2001 الا ان هذا الحجم ازداد 40 ضعفا في عام 2007.
وصرح: ان التجربة اثبتت ان القوات الاجنبية لا يمكنها ان تحل مشكلات المنطقة، بل ان التعاون بين دول المنطقة وشعوبها من شأنه ان يكون مؤثرا في حل هذه المشكلات لافتا الى ان ايران اكتسبت تجارب جيدة في مختلف مجالات مكافحة المخدرات من قبيل علاج الإدمان والوقاية منه ومكافحته، معلنا استعداد الجمهورية الاسلامية الايرانية لوضع خبراتها تحت تصرف طاجيكستان.
وفي الختام أعلن وزير الداخلية ان رئيس الوكالة الوطنية لمكافحة المخدرات في طاجيكستان، اقترح توقيع مذكرة تفاهم للتعاون الجديد بين ايران وطاجيكستان في مجال مكافحة المخدرات، مضيفا ان هذا الاقتراح ستتم دراسته ويتم الاعلان عن النتيجة في المستقبل.

آخر الأخبار

الأکثر مشاهدة