كي مون وأشتون والبابا یعزون إيران لضحایا الزلزال

كي مون وأشتون والبابا یعزون إيران لضحایا الزلزال
الخميس ١١ أبريل ٢٠١٣ - ٠٧:٣٧ بتوقيت غرينتش

قدم الأمین العام لمنظمة الأمم المتحدة في بیان تعازیه للحکومة والشعب في جمهوریة إيران الإسلامیة لمصرع وإصابة عشرات المواطنین الإیرانیین في الزلزال الذي ضرب الثلاثاء مناطق في محافظة بوشهر جنوب إیران.

وعبر الأمین العام للأمم المتحدة بان کي مون عن تعاطفه مع أسر الضحایا وأسفه للخسائر المادیة التي أحدثها الزلزال.
کما أکد الأمین العام للأمم المتحدة، في بیانه الذي تلاه المتحدث باسمه، استعداد المنظمة لتقدیم المساعدات لمنکوبي الزلزال.
هذا وقال البابا فرنسيس إنه يصلي من أجل ضحايا الزلزال الذي ضرب جنوب إيران، والذي ذهب ضحيته أكثر من 37 قتيلاً و350 جريحاً، معرباً عن تعاطفه معهم.
ونقلت إذاعة الفاتيكان عن البابا، قوله في ختام لقاء الأربعاء، "إنني أصلي من أجل ضحايا زلزال إيران".
وأعرب البابا عن "قربه من المتضررين من هذا الزلزال المدمّر الذي تسبب بأضرار كبيرة".
كما عبرت منسقة السیاسة الخارجیة في الاتحاد الأوروبي کاثرین أشتون في بیان عن أسفها لوقوع الزلزال في محافظة بوشهر وتعاطفها مع الضحایا.
کما عبرت أشتون عن مواساتها وتعازیها لذوی ضحایا هذا الحادث الألیم وتعاطفها مع المنکوبین من جراء الزلزال.
وکان زلزال بقوة 6،1 درجة على مقیاس ریختر ضرب أول أمس الثلاثاء مناطق في جنوب محافظة بوشهر ما أسفر عن مصرع 37 شخصاً وإصابة أکثر من 900 آخرین وتدمیر أکثر من 800 منزل.

آخر الأخبار

الأکثر مشاهدة