ماهي القدرات اللوجستية لدى القوة البحرية للحرس الثوري؟

ماهي القدرات اللوجستية لدى القوة البحرية للحرس الثوري؟
الأحد ٢٠ أبريل ٢٠١٤ - ٠٤:٥٣ بتوقيت غرينتش

تستند القدرات اللوجستية للقوة البحرية لحرس الثورة الاسلامية على ثلاث دعامات رئيسية، وهي الزوارق السريعة والزوارق الطائرة والصواريخ والطوربيدات والقنابل المضادة للسفن الحربية.

وذكرت وكالة أنباء "تسنيم" في تقرير لها في هذا الخصوص، ان القوة البحرية لحرس الثورة الاسلامية ضاعفت من جهودها بعد الحرب العراقية المفروضة على الجمهورية الاسلامية في ايران، من اجل تحديث وتطوير تجهيزاتها العسكرية بهدف تعزيز وتقوية تواجدها البحري لاسيما في مياه الخليج الفارسي ومضيق هرمز فضلا عن تواجدها في المياه الدولية.

وتهدف استراتيجية هذه القوة بالاضافة الى التصدي للقوات المعادية، صيانة حياض النظام الاسلامي في المجال البحري، حيث تمتلك الجمهورية الاسلامية في ايران شواطئ تمتد نحو 5800 كلم، واكثر من 30 ألف كلم مربع من الاراضي الساحلية، مما يبرز اهمية تطوير تجهيزاتها وامكانياتها البحرية.

ولاشك ان الفصل بين مسؤوليات القوات البحرية لحرس الثورة الاسلامية ومسؤوليات القوات البحرية لجيش الجمهورية الاسلامية، يحظي باهمية بالغة حيث قامت القوات البحرية لحرس الثورة الإسلامية بتجهيز وحداتها بمجموعة من القطع البحرية والتجهيزات والانظمة البحرية الفريدة من نوعها، مثل الزوارق السريعة القاذفة للصواريخ، وانظمة الصواريخ المتطورة، بالاضافة الى مجموعة من الطائرات الحديثة بدون طيار، بهدف صيانة وحراسة المياه الاقليمية للبلاد، فيما تم تجهيز القوات البحرية لجيش الجمهورية الاسلامية بمجموعة من السفن الحربية العملاقة القادرة على حمل المروحيات، والبوارج البحرية المتطورة والقاذفة لانواع الصورايخ والانظمة الصاروخية والرادارية الحديثة، من اجل اداء مهامها العسكرية في منطقة بحر عمان والمياه الدولية باحسن وجه.

 

ولهذا قام حرس الثورة الاسلامية بتجهيز قواته البحرية بمجموعة من الزوراق السريعة السير بالاستفادة من خبراتها الذاتية، والتي تعتبر اكثر تطورا من الزوراق الغربية.

 

وهنا يمكن تقسيم القدرات اللوجستية للقوة البحرية لحرس الثورة الاسلامية الى ثلاث اقسام رئيسية:

اولا- الزوارق السريعة: تمتلك القوة البحرية لحرس الثورة الاسلامية، مجموعة من الزوارق السريعة التي تعتبر من اسرع القطع البحرية الحربية في العالم، وتبلغ سرعتها ضعف سرعة الزوارق الاميركية.

1- زورق سريع من طراز "آذرخش": وهو زورق حربي سريع راجم للصواريخ ويعد من القطعات البحرية الهجومية، يتكون هيكل الزورق من جدارين، له القدرة على التخفي عن انظار العدو بسرعة، وامكانية التجهيز بانواع من الاسلحة الخفيفة المضادة للقطع البحرية. ويبلغ طول هذا الزورق 23مترا وتم نصب بندقية رشاش من عيار12.7مم في الجزء الخلفي من الزورق، كما تم تجهيزه مقدمة الزورق بمدفع رشاش عيار 23مم احادي السبطانة بالاضافة الى تجهيز مقدمة قمرة قيادة الزورق، بقاذفة صواريخ عيار 107مم تتكون من 16 سبطانه، فضلا عن نصب رادار بمدى 30كلم في اعلى قاذفة الصواريخ. وتبلغ سرعة الزورق 93كلم في الساعة، ويبلغ شعاع عملياته الحربية نحو 500 كلم، اي انه قادر على طي مسافة 30% من سواحل الخليج الفارسي لتنفيذ مهامه الدورية في اقل من 6 ساعات وباقصى سرعة.

 

2- زورق سريع من طراز "ذو الفقار": يعتبر هذا الزورق من الزوارق الحربية السريعة الخاصة بتنفيذ العمليات الدورية البحرية، ومصمم لمهاجمة القطع البحرية المعادية بصورة سريعة ومباغتة، ومزودة بصواريخ ورشاشات متطورة بالاضافة الى امتلاكه رادار خاص. ومن خصائص هذا الزورق، الاداء المناسب والسرعة العالية والمناورة السريعة والملاحة الجيدة.

 

لقد تم تجهيز مقدمة ومؤخرة زورق "ذو الفقار" ببندقية رشاس عيار12.7مم، بالاضافة الى تجهيزه بمنظومة "كوثر" الصاروخية وبمدى 25كلم، ورادار يعمل بمدى 30كم كحد ادنى. ويتميز هذا الزورق السريع عن "آذرحش" بشعاع عمليات حربية اوسع نطاقا واكثر سرعة، حيث تحول هذا الزورق الى كابوس للقطع البحرية المعادية بسبب شعاع عملياته الحربية التي تبلغ نحو 600كم وبسرعة 95كم في الساعة الواحدة.

 

 

3-زورق سريع من طراز "تندر": ان هذا الزورق الذي يتميز بسرعته البالغة، له القدرة على اطلاق صواريخ كروز كصاروخ "نور" نحو الاهدف المعادية وبدقة كبيرة.

4-زورق سريع من طراز "تير": ان هذا الزورق السريع والمتطور قادر على اطلاق انواع الطوربيدات والصواريخ الموجهة نحو الاهداف البحرية المحددة وبدقة كبيرة ايضا.

 

5-زورق سريع من طراز"سراج": وهو زورق حربي سريع راجم للصواريخ ويعد من القطعات البحرية الهجومية المناسبة للمياه والمناطق الحارة، وقد استخدم في صنع هذه القطعة البحرية احدث انواع التکنولوجيات وهي مزودة بامکانيات اتصالات وملاحة بحرية الکترونية متطورة، كما انها تتمتع بسرعة عالية جدا. ولهذا الزورق امكانية حمل صواريخ بحرية من عيار107مم تطلق من راجمة تحتوي على 11 اسطوانة، ومجهز ببندقية رشاش عيار7.12مم وبرادار بمدى 30كم.

وسيتم في المستقبل تجهيز هذا الزورق براجمة صواريخ وطوربيدات بشكل واسع، وزيادة سرعتها لتبلغ نحو 130كم في الساعة الواحدة، من اجل تعزيز القدرة الدفاعية وسرعة الرد ومرونة تحرك القوات البحرية الايرانية بشكل ملحوظ لاسيما في المناطق البحرية الجنوبية للجمهورية الاسلامية في ايران. 

6-زورق سريع من طراز "يامهدي": وهو زورق سريع بدون طاقم ومجهز باجهزة استشعار مختلفة وبثلاث راجمات صواريخ، ومنحه تصميمه القدرة الكبيرة على التخفي للقيام بمهام الهجوم والقتال بالاضافة الى ان انخفاض الجزء العائم منه يساعده على الافلات من رادارات العدو، كما يمكن التحكم به من على البعد. ويبلغ طول هذه القطعة البحرية نحو 11.3متر، وعرضها 3.2متر، وارتفاعها 1.5متر، ويبلغ ارتفاع الجزء العائم منها 65سم فقط، وتزن 5.8طنا، ولها محركين بقوة 660حصان وتسير بسرعة 92.5كم في الساعة. وتعادل سرعة زورق "يامهدي" تقريبا سرعة زوارق "آذرخش" و"ذو الفقار" الا ان هذا الزورق السريع وبدون الطاقم، يمكن التحكم به عن بعد لتنفيذ عمليات حربية انتحارية.  

ثانيا- الزوارق الطائرة:

تمتلك القوة البحرية لحرس الثورة الاسلامية بالاضافة الى زوارقها السريعة، مجموعة مختلفة من المعدات العسكرية الدفاعية، ويمكن الاشارة في هذا الصدد إلى موضوع الزوراق الحربية الطائرة، التي ضاعفت بشكل كبير من قدرات وامكانيات هذه القوات.

 

زورق "باور" الطائر: هذا الزورق له قابلية التحليق وانجاز مهمات الدورية والاستطلاع فوق البحر وهو مسلح برشاش ومناظير للرؤية الليلية والنهارية وارسال الصور والمعلومات الى مركز القيادة. يبلغ سرعة زورق "باور" الطائر من 185  كيلومترا في الساعة (100 عقدة بحرية) الى 190 كيلومترا في الساعة وارتفاعه في الطيران العادي بين 1 الى 5 امتار وحتى سقف عدة عشرات الامتار، لذلك فان "باور" مناسب جدا للدفاع الساحلي والدوريات لفترة طويلة وسريعة بالنسبة لايران باعتبارها بلدا يملك شواطئ واسعة جدا في الجنوب. ان زورق "باور" الطائر له قابلية التخفي عن اجهزة الرادار، والتي تساعدها على التحليق لمسافات بعيدة والاقتراب من الاهداف المحددة وتدميرها.

ثالثا- الصواريخ المضادة للسفن: وتشكل هذه الصواريخ الدعامة الاخيرة لاستراتيجية القوة البحرية لحرس الثورة الاسلامية حيث جهزت هذه القوة وحداتها ايضا بمجموعة من الاسلحة والمعدات والتجهيزات المتنوعة الاخرى مثل الصواريخ والقنابل المضادة للسفن الحربية من اجل دعم زوارقها السريعة والطائرة امام تهديدات العدو. وبالتالي يمكن الاشارة إلى صواريخ كروز "كوثر" و"نور" و"قادر" لتشكل الذراع الثالث والاخير لاستراتيجية القوة البحرية لحرس الثورة الاسلامية، الى جانب الزوارق السريعة السير والزوارق الطائرة، لهذه القوة الرادعة.

آخر الأخبار

الأکثر مشاهدة