بالفيديو، ما اهمية منطقة تلسقف حتى يستميت الدواعش لاحتلالها؟

الأحد ٢٢ مارس ٢٠١٥ - ٠٥:١٤ بتوقيت غرينتش

الموصل (العالم) 2015/3/22- تصدت قوات البيشمركة الكردية لهجوم شنه مسلحو "داعش" على منطقة تلسقف شمال مدينة الموصل في محافظة نينوى، حيث أسفرت الاشتباكات عن مقتل 25 من مسلحي "داعش". وتعد منطقة تلسقف استراتيجية لكونها تربط الموصل بالأجزاء الشمالية والغربية للمدينة.

ويأتي هجوم مسلحي جماعة داعش الارهابية على الخطوط الامامية لقوات البيشمركة الكردية في تلسقف التابعة لقضاء تلكيف شمالي مدينة الموصل، بهدف السيطرة على هذه المنطقة، لكنهم فشلوا بعد ان تصدت لهم القوات الامنية.

واكد عزت حامد الجندي في صفوف قوات البيشمركة لمراسلنا، ان محاولات داعش للسيطرة على ناحية تلسقف باءت بالفشل وقتلنا جميع المهاجمين بالرغم من ان الهجوم كان كبيراً جداً، ولكنا تصدينا لهم.

قوات البيشمركة تحبط هجوماً لمسلحي داعش وتقتل عدداً منهم

فيما قال بطرس يوحنا مقاتل من قوات حماية المسيحيين في تلسقف: "معنوياتنا عالية ولن نتردد او نتراجع عن مواقعنا"، مشيراً الى انه واقف حالياً على ساتر محور قرية نوران مقابل مقر الدواعش خلف خسرو آباد التي شنوا منها هجوماً ضد البيشمركة.

واستمر هجوم الدواعش قرابة الساعتين، تمكنت القوات الامنية خلالها من قتل 25 مسلحاً من "داعش"، وتدمير 7 عربات عسكرية تابعة لهذه الجماعة الارهابية.

وقال احد المقاتلين لمراسلنا: ان هجوم داعش لم يكن مفاجئاً وتمكنا من قتل اكثر من 20 مهاجماً وتدمير رتل كامل مكون من 7 عجلات، فيما لاذ البقية بالفرار.

وتعد ناحية تلسقف من المناطق الاسراتيجية باعتبارها تربط مدينة الموصل بالاجزاء الشمالية والغربية من المدينة، وكذلك لقربها من معبر حدودي رئيس مع سوريا، في ناحية ربيعة.
04:30- 21-TOK

آخر الأخبار

الأکثر مشاهدة