أعضاء أوبك يتفقون على خفض انتاج النفط بواقع 1.2 مليون برميل يوميا

الأربعاء 30 نوفمبر 2016 - 14:00 بتوقيت غرينتش
اوبك

أكد مصدر في أوبك أن أعضاء المنظمة اتفقوا على خطة الجزائر لخفض إنتاج النفط بـ 1.2 مليون برميل يومياً، حسبما ذكرت وكالة رويترز.

توصلت الدول المصدرة للنفط "اوبك"، اليوم الاربعاء، إلى اتفاق بشأن أول خفض لإنتاج النفط منذ 2008 يتماشى مع ما تم التوصل إليه في الجزائر في سبتمبر أيلول.

العالم - اقتصاد 
وبحسب "رويترز" فقد كانت الجزائر قدمت، اليوم الأربعاء، اقتراحاً بتخفيض إنتاج منظمة الدول المنتجة للنفط (أوبك) بـ 1.2 مليون برميل يومياً، خلال الاجتماع الجاري في العاصمة النمساوية فيينا، وفق ما أوردته الإذاعة الحكومية الجزائرية.

ونقلت الإذاعة عن مصادر وصفتها بالمؤكدة، أن "وزير الطاقة الجزائري نور الدين بوطرفة، قدم اقتراحاً يقضي بخفض المنظمة إنتاجها بـ 1.2 مليون برميل يومياً، على أن تكون حصة كل دولة عضو نسبة 4% من التخفيض".

وأوضحت الإذاعة أن "وزراء نفط منظمة أوبك يتجهون لاعتماد هذا المقترح في اجتماعهم بفيينا، مع استثناء دول نص عليها اتفاق الجزائر نهاية سبتمبر الماضي مثل ليبيا ونيجيريا".

وينص اقتراح الجزائر، على إقناع دول من خارج المنظمة وفي مقدمتها روسيا، بخفض الإنتاج في حدود 600 ألف برميل يوميا.

وفي وقت سابق، صرّح بوطرفة للإذاعة الحكومية : "نحن متفائلون ما دام هناك اقتراح جزائري سيعرض على الاجتماع للنظر فيه".

وانطلقت اليوم الأربعاء، أعمال الاجتماع الـ 171 لمنظمة الدول المصدرة للنفط "أوبك"، وسط توقعات بالتوصل لاتفاق يعيد الاستقرار لأسواق النفط الخام حول العالم

وقام وزير الطاقة الجزائري خلال الأيام الماضية بجولة محادثات مع وزراء طاقة في دول داخل أوبك وخارجها مثل أيران، فنزويلا وروسيا والسعودية من أجل بحث توافقات لإنجاح اجتماع فيينا.

وأجمع وزراء نفط وطاقة في "أوبك" (تضم 14 عضواً)، قبيل بدء الاجتماع في تصريحات للصحفيين، على تفاؤلهم بإمكانية التوصل لاتفاق مع نهاية الاجتماع، الذي يبحث تفاهمات الجزائر بشأن خفض الإنتاج.

وتوصل الأعضاء في "أوبك" الذين يشكل إنتاج بلادهم نحو ثلث الإنتاج العالمي من النفط، إلى تفاهمات في 28 سبتمبر الماضي بالجزائر، لخفض الإنتاج إلى 32.5 - 33 مليون برميل يومياً، بدلاً من 33.8 مليون برميل فعلية.

109-4

كلمات دليلية :