كيف وصف الرئيس روحاني العلاقات بين ايران وكوبا؟

كيف وصف الرئيس روحاني العلاقات بين ايران وكوبا؟
السبت ٢٠ يناير ٢٠١٨ - ١٠:٠٦ بتوقيت غرينتش

أكد رئيس الجمهورية حسن روحاني خلال لقائه السفير الكوبي في طهران، ان طاقات واسعة متوفرة لتطوير العلاقات بين طهران وهافانا في مختلف المجالات الاقتصادية خاصة العلمية والطاقة، مما يتعين تفعيلها لصالح شعبي البلدين.

العالم - ايران

وخلال تسلمه اوراق اعتماد سفير كوبا المعتمد لدى طهران 'الكسيس باندريتش وغا' اليوم السبت، اشار الرئيس روحاني الى مستوى العلاقات المتينة بين طهران وهافانا بعد انتصار الثورة الاسلامية، وقال ان ايران وكوبا واجهتا وبعد انتصار ثورتيهما، مؤامرات مشتركة، و لاشك ان اسمي الامام الخميني (رض) كزعيم اسلامي ثوري، وفيدل كاسترو الزعيم الثوري، تسجل كاسماء ناصعة في تاريخ الثورات بالعالم. 

وصرح رئيس الجمهورية ان الجمهورية الاسلامية الايرانية وكوبا ، بلدان ثوريان يتمتعان بعلاقات على مستوى جيد جدا مؤكدا عزم الحكومة الايرانية على تطوير العلاقات مع الحكومة الكوبية ومواصلة هذا النهج.

وأكد الرئيس الايراني على تعزيز العلاقات الشاملة بين البلدين وقال ان امكانيات وقدرات جيدة متاحة لتطوير العلاقات بين طهران وهافانا في مختلف المجالات خاصة العلمية والطاقة مما يتعين استثمارها لصالح الشعبين.

وشدد روحاني على ان طهران ترفض استخدام أداة الحظر وتعتبره غير مجدي وبالي، وقال ان الجمهورية الاسلامية الايرانية ترفض فرض الحظر الجائر ضد الشعوب المستقلة بمافيها كوبا. 

من جانبه ثمن سفير كوبا المعتمد لدى طهران «الكسيس باندريتش وغا» دور طهران المهم في اقرار الاستقرار والأمن في المنطقة والعالم وقال ان الجمهورية الاسلامية الايرانية تتميز بمكانة خاصة في علاقات كوبا الخارجية وعازمة على تطوير العلاقات والتعاون مع طهران على جميع الاصعدة الاقتصادية بالتزامن مع العلاقات السياسية . 

وصرح السفير الكوبي ان بلاده تعتقد ان اقرار العلاقات الشاملة مع الجمهورية الاسلامية الايرانية أفضل وسيلة وأداة لمواجهة العقوبات الجائرة ضد البلدين، وفي هذه البرهة حيث تحاول الولايات المتحدة فرض ارائها علي العالم، فان المزيد من تمتين العلاقات بين الدول المستقلة والحرة مثل ايران وكوبا بامكانه ان يكون مؤثرا جدا.

الرئيس روحاني: ايران ترغب في تمتين التعاون مع دول امريكا اللاتينية

هذا و اكد رئيس الجمهورية حسن روحاني، ان ايران تولي اهتماما كبيرا لتوطيد العلاقات مع جميع دول امريكا اللاتينية بما فيها تشيلي.

وخلال تسلمه اوراق اعتماد سفير تشيلي الجديد لدي طهران، وصف رئيس الجمهورية، العلاقات بين ايران و تشيلي بانها ايجابية و اضاف ان لديهما امكانيات كبيرة في مختلف المجالات يجب استثمارها في ترسيخ العلاقات و دعم التعاون التجاري و الاقتصادي.

وتاكيدا على اهمية تشجيع القطاع الخاص و دعم رجال الاعمال الى جانب تسهيل العلاقات المصرفية بين البلدين، اضاف روحاني، إن خطة العمل المشترك الشاملة (الاتفاق النووي) وفرت فرصة مناسبة لتطوير العلاقات بين طهران و سانتياغو معربا عن امله بتوظيف هذه الفرص في تعزيز العلاقات الثنائية.

وفي جانب اخر من تصريحاته اكد الرئيس روحاني ان ايران تدعو الى احلال الامن و الاستقرار في العالم و مكافحة الارهاب و العنف و تؤكد على ضرورة التعاون بين جميع دول العالم لتحقيق هذه الاهداف.

كما اعتبر حظر انتشار اسلحة الدمار الشامل في العالم بانه يحظى باهمية بالغة و اضاف ان التنافس التسليحي في العالم يقلق جميع دول و شعوب العالم.

واكد ان ايران و تشيلي بإمكانهما أن تجريا مشاورات ايجابية لاستبباب الامن و السلام و التنمية العالمية.

من جانبه اشار "ايغناسيو يانوس" سفير تشيلي لدى ايران خلال تقديم اوراق اعتماده للرئيس روحاني، الى العلاقات الودية التي تربط البلدين و ما لديهما من الامكانيات الكبيرة لتعزيز العلاقات بينهما داعيا الى ضرورة ازالة المشاكل التي تعترض تعزيز العلاقات التجارية و الاقتصادية بين البلدين.

ودعا الى مشاركة القطاع الخاص التشيلي في سوق الاستثمارات الايرانية، واضاف ان بلاده تولي اهمية كبيرة لتعزيز التعاون الدولي مع ايران باعتبارها دولة مهمة و فاعلة.

روحاني: طهران مستعدة لتطوير التعاون الثقافي والصحي مع غانا

الى ذلك قال رئيس الجمهورية حسن روحاني خلال استقباله سفير غانا في طهران "الحاجي سايوتي ياهايا" ان الجمهورية الاسلامية الايرانية عازمة على تطوير العلاقات والتعاون مع البلد الصديق والشقيق غانا في مختلف المجالات الاقتصادية والعلمية والثقافية.

وخلال تسلمه اوراق اعتماد سفير غانا المعتمد لدى، اشار الرئيس روحاني الى ضرورة تفعيل لجان التعاون المشتركة ومعرفة الطاقات والامكانيات المتوفرة لتعزيز التعاون وتفعيل القطاعات الخاصة في البلدين وذلك بهدف خلق اجواء مناسبة لتمتين العلاقات بين طهران واكرا. 

وصرح بان الجمهورية الاسلامية الايرانية مستعدة لتنمية التعاون الثقافي والصحي والعلاجي مع غانا.

و بعد تسليم اوراق اعتماده الى رئيس الجمهورية الاسلامية الايرانية، أشاد سفير غانا في طهران 'الحاجي سايوتي ياهايا' بمساعدات الجمهورية الاسلامية الايرانية الي بلاده خاصة في مجال الصحة والسلامة، منوها الى الامكانيات الواسعة المتاحة لتطوير العلاقات والتعاون بين البلدين وقال اننا ندعو باستمرار الى دعم العلاقات مع ايران. 

109-1

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

تبقى لديك : (1000) حرف

آخر الأخبار

الأکثر مشاهدة