ترحيل وأحكام قاسية وتطبيع مع الكيان

الثلاثاء ٠٦ فبراير ٢٠١٨ - ٠٦:٥١ بتوقيت غرينتش

عمليات ترحيل وإبعاد مواطنين اصيلين عن البحرين تتفاعل والسلطات تستمر في سياستها هذه بلا مسوغات قانونية وبإدارة الظهر للمواثيق الدولية. وهيومن راتش وتش تقول:

إن ادعاءات البحرين بالتعددية والتسامح سقطت مع نزعها لجنسية معارضين لا ترغب بهم وابعاد آخرين. في مقابل ذلك الأحكام القاسية على المواطنين تتوالى والتهم ارهاب في حين التطبيع بين النظام البحريني والكيان الصهيوني يسير بوتيرة عالية جداً.

 

الضيوف:

علي الفايز – ناشط سياسي - لندن

هاني الريس – ناشط حقوقي بحريني - كوبنهاغن

كلمات دليلية :

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

تبقى لديك : (1000) حرف

آخر الأخبار

الأکثر مشاهدة