أوروبا تتجاهل البوليساريو وتتمسك بدمج الصحراء في اتفاق الصيد

أوروبا تتجاهل البوليساريو وتتمسك بدمج الصحراء في اتفاق الصيد
الأربعاء ١٣ يونيو ٢٠١٨ - ٠٦:٠٩ بتوقيت غرينتش

تبنت المفوضية الأوروبية، عقب اجتماع هيئة المفوضين مع المغرب، اقتراحين مهمين سيُمَكِّنان الأطراف المعنية بالاتفاق الفلاحي من تسريع مسلسل مشاوراتهم من أجل التوصل إلى صيغة تجعل المنتجات القادمة من الأقاليم الجنوبية خاضعة لنفس التعريفات الجمركية الخاصة بباقي مناطق المغرب".

العالم - المغرب

وحسب البيان الصادر، فإن "الأمر يتعلق بخطوة مهمة منذ انطلاق المفاوضات من أجل ملاءمة الاتفاق الفلاحي مع قرار محكمة العدل الأوروبية، مؤكدا أن "المنتوجات القادمة من جهة الصحراء سيتم إدماجها في الاتفاق بدون أية عراقيل".

وشدَّد المصدر ذاته على أن "المشاورات الشاملة، التي جرت مع الممثلين المحليين والمجتمع المدني ومختلف الهيئات والمنظمات المعنية في المغرب، أسفرت عن دعم واسع لتأكيد إدماج منتوجات الأقاليم الجنوبية في الاتفاق، بالنظر إلى الامتيازات السوسيو – اقتصادية بالنسبة إلى الساكنة وإلى اقتصاد الجهة".

وأكدت المفوضية الأوروبية، في بلاغ عقب اجتماع هيئة المفوضين، أن الوثائق المصادق عليها سيتم عرضها على مجلس الاتحاد الأوروبي والبرلمان الأوروبي من أجل المصادقة عليه، مذكرة بأن المغرب شريك أساسي في الجوار الجنوبي وتجمعه بالاتحاد الأوروبي علاقات متميزة.

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

تبقى لديك : (1000) حرف

آخر الأخبار

الأکثر مشاهدة