بيان للخارجية الروسية حول تزويد دمشق بمنظومة إس-300

بيان للخارجية الروسية حول تزويد دمشق بمنظومة إس-300
الثلاثاء ٢٥ سبتمبر ٢٠١٨ - ٠٨:٣٠ بتوقيت غرينتش

قالت وزارة الخارجية الروسية، اليوم الثلاثاء، إن تزويد دمشق بمنظومة إس-300 لن يؤدي إلى التصعيد في سوريا بل إلى الاستقرار.

وردت وزارة الخارجية الروسية على تصريحاته على لسان رئيس إدارة منع الانتشار النووي والحد في الوزارة من التسلح فلاديمير يرماكوف: "في الواقع هذه الإجراءات ستؤدي إلى الاستقرار في المنطقة، لأننا نحن سنكون قادرين على إغلاق المجال الجوي في المكان الذي نريده عند الضرورة، وأولا وقبل كل شيء سنستطيع حماية جنودنا الذين يؤدون واجبا دوليا بدعوة من الحكومة السورية".

وأضاف يرماكوف أن منظومات الدفاع الجوي الصاروخية "إس-300" تعتبر منظومات دفاعية وأن الولايات المتحدة تتخابث عندما تقول أن تصدير روسيا لهذه المنظومات يهدد أمنها.

وأشار إلى أن موسكو لا ترى في إرسال "إس-300" أمرا استثنائيا، فأي دولة تملك الحق في تقديم المساعدة العسكرية التقنية لشركائها.

وأجاب عن سؤال حول ما إذا كانت موسكو ستغير قرارها في إرسال المنظومة، قائلا إن هذا قرار وزارة الدفاع الروسية، مشيرا إلى أن القرار اتخذ من زمن بعيد.

وتابع يرماكوف أنه في مرحلة ما، طلب شركاؤنا الآخرون  منا ألاّ نفعل هذا وقدموا لنا الأسباب وأخذناها بعين الاعتبار. والآن الوضع تغير، وهذه الأسباب لا تعمل.

وكان وزير الدفاع الروسي، سيرغي شويغو، قال في وقت سابق، إنه بأمر من الرئيس فلاديمير بوتين، سيتم تزويد سوريا بمنظومة الدفاع الجوي "إس-300" خلال أسبوعين، وهي قادرة على اعتراض الأهداف الجوية على مسافة تتجاوز 250 كم.

تصنيف :

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

تبقى لديك : (1000) حرف

آخر الأخبار

الأکثر مشاهدة