ما هي أهم المواضيع التي ستناقش خلال زيارة السيسي لروسيا

ما هي أهم المواضيع التي ستناقش خلال زيارة السيسي لروسيا
الثلاثاء ١٦ أكتوبر ٢٠١٨ - ٠٩:٢٨ بتوقيت غرينتش

وصل الرئيس المصري عبدالفتاح السيسي، أمس، إلى موسكو في زيارة رسمية إلى جمهورية روسيا الاتحادية تستغرق 3 أيام، من المقرر أن يلتقي خلالها مع الرئيس الروسي فلاديمير بوتين، في قمة ستشهد بحث سبل تعزيز العلاقات الثنائية المتميزة بين مصر وروسيا على جميع الأصعدة، فضلا عن مواصلة التشاور والتنسيق المكثف حول القضايا الإقليمية والدولية ذات الاهتمام المشترك، وذلك في إطار الشراكة الاستراتيجية بين البلدين وحرصهما على تعزيزها ودفعها للأمام.

العالم - تقارير

واستهل السيسي زيارته لروسيا باستقبال تيجران ساركسيان رئيس المفوضية الاقتصادية للاتحاد الأوراسي، الذي يضم في عضويته دول روسيا، وكازاخستان، وقيرجستان، وأرمينيا، وبيلاروسيا.

ويلقي السيسي، كلمة أمام مجلس الفيدرالية الروسي بموسكو، وهو الغرفة الأعلى في البرلمان الروسي، وتعد هذه هي المرة الأولى التي يلقي فيها رئيس دولة أجنبية كلمة أمام مجلس الفيدرالية الروسي.

كما يتوجه الرئيس المصري مباشرة إلى منزل رئيس الوزراء الروسي دميتري ميدفيديف، خارج موسكو، تلبية لدعوته للقاء خارج الأطر الرسمية، تعبيرا عن مشاعر الصداقة والود التي تميز العلاقات بين البلدين الصديقين.

وبعد اللقاء يتوجه السيسي إلى المطار ليستقل الطائرة الرئاسية مغادرا موسكو إلى منتجع سوتشي، الذي سيشهد مباحثات القمة مع نظيره الروسي فيلاديمير بوتين، حيث يلتقي قائدا البلدين مساءً في لقاء غير رسمي ضمن عدد من الفعاليات غير المسبوقة التي أعدها بوتين للرئيس على هامش اجتماعات القمة المصرية الروسية التي تنطلق صباح الأربعاء.

إصدار تعليمات حول اتفاقية شراكة شاملة وتعاون استراتيجي

أصدر الرئيس الروسى فلاديمير بوتين يوم الاثنين، تعليمات بتوقيع اتفاقية شراكة شاملة وتعاون استراتيجي على أعلى المستويات مع مصر.

أبرزت وسائل الإعلام الروسية ، يوم الاثنين، توقيع اتفاقية الشراكة الاستراتيجية بين مصر وروسيا، التى أعلنها  عن الرئيس الروسي فلادمير بوتين، ونقلت وكالات ريا نوفوستي وإنترفاكس وتاس والقناة الإخبارية الروسية فيستي، وأكثر من 74 مصدر روسي، البيان الصادر عن الخارجية الروسية، الذى تضمن الإشارة الى أن الرئيس بوتين أصدر أوامره بالتصديق على اتفاقية الشراكة و التعاون الإستراتيجي بين البلدين .

وقالت وسائل الإعلام الروسية، أن موافقة الرئيس الروسي بوتين على اتفاقية الشراكة بين البلدين، جاءت بناء على مقترح مقدم من الخارجية الروسية، بعد التنسيق مع السلطات والهيئات المعنية.

النتائج الاقتصادية والسياسية من زيارة السيسي لروسيا

أكد السفير إيهاب نصر سفير مصر لدى روسيا أن العلاقات المصرية الروسية في غاية القوة، مشيرا إلى أن مصر هي الشريك التجاري الأكبر لروسيا في العالم العربي، حيث يبلغ حجم التبادل التجاري المصري الروسي نحو 34% من حجم التبادل التجاري مع جميع الدول العربية، ويصل إلى 6.7 مليار دولار سنوياً.

وأكد على أهمية ما تشهده العلاقات من تطور لافت على المستوى الاقتصادي من حيث حجم ونوعية التعاون الاقتصادي والتحول إلى شراكات صناعية ممتدة، مشيرا إلى أنه للمرة الأولى تقام منطقة صناعية روسية خارج روسيا.

وقال السفير للوفد الإعلامي المرافق للرئيس السيسي، إن المنطقة الصناعية الروسية في منطقة قناة السويس سوف توفر 35 ألف فرصة عمل و7 مليارات دولار استثمارات مباشرة وذلك حسب الدراسات الروسية.

وأضاف أن هناك تواصلا مستمرا من الجانب المصري مع الشركات الروسية وأن هناك 60 شركة روسية أبدت اهتمامها بإنشاء مشروعات متنوعة بالمنطقة الصناعية الجديدة، وأن المشروع سيمثل إضافة كبيرة إلى الناتج الصناعي المصري.

وتابع  إيهاب نصر أن حركة السياحة الروسية للقاهرة عادت تدريجيا عقب الاتفاق على تسيير الرحلات بين القاهرة وموسكو في أبريل الماضي، وأنها غير متوقفة ولكنها تكون عن طريق خطوط الطيران بين موسكو والقاهرة ومنها إلى الرحلات الداخلية من القاهرة الي الغردقة وشرم الشيخ وأن هناك توجها لزيادة عدد الرحلات بين موسكو والقاهرة.

وأشار إلى أن الرحلات الشارتر لا تزال متواصلة ولكن عن طريق دول أخرى وأن الأمور الآن تصب في صالح تسويق مسارات أخرى داخل مصر.

بوتين والسيسي يلتقيان اليوم لبحث آفاق التعاون الثنائي

أعلن المتحدث باسم الكرملين دميتري بيسكوف اليوم الثلاثاء، أن الرئيس الروسي فلاديمير بوتين ورئيس الوزراء الروسي ديمتري ميدفيديف سيلتقيان بالرئيس المصري عبد الفتاح السيسي، مساء اليوم، لبحث آفاق التعاون الثنائي، ومناقشة تنفيذ المشاريع المشتركة.

ووفقا لوكالة تاس الروسية للأنباء، قال بيسكوف إن اللقاء لن يكون رسميا حيث ستعقد المحادثات الرسمية لاحقا في مدينة سوتشي، غدا الأربعاء، وستتناول القضايا الرئيسية لتوسيع التعاون الثنائي ومناقشة الأحداث الدولية، وكذلك من المتوقع توقيع العديد من الاتفاقيات بعد المحادثات.

ولفتت تاس إلى أن البوابة الرسمية للمعلومات القانونية نشرت المرسوم الرئاسي الذي أصدره بوتين بالموافقة على توقيع اتفاقية بشأن الشراكة والتعاون الاستراتيجي مع مصر.

مزايا اتفاقية الشراكة الشاملة بين مصر وروسيا

عقب وصول الرئيس المصري إلى روسيا في زيارة رسمية تستغرق بضعة أيام، أصدر نظيره الروسي فلاديمير بوتين، تعليماته بتوقيع اتفاقية شراكة شاملة وتعاون استراتيجي على أعلى المستويات مع مصر.

الدكتور نبيل رشوان، خبير الشأن الروسي، أكد أن اتفاقية الشراكة الشاملة والتعاون الاستراتيجي المرتقبة بين مصر وروسيا، تأتي في إطار تعميق العلاقات القوية بين البلدين، والتي بدأت منذ فترة بعيدة، وزادت متانتها وقوتها في عهد الرئيس عبدالفتاح السيسي.

وأضاف رشوان أن اتفاقية الشراكة الشاملة تختلف عن الاجتماعات التي تحدث بين مصر وروسيا بصيغة "2+ 2" التي يجتمع فيها وزيرا الدفاع والخارجية من كل بلد، وتعتبر شكلًا من أشكال العلاقات بين الدول صاحبة التقارب والشراكة.

خبير الشأن الروسي، أوضح أن الاتفاقية التي أصدر بوتين توجيهات بإبرامها، تشمل العديد من الجوانب الاقتصادية والسياسية والعسكرية، مثل اتفاقية التجارة الحرة بين مصر والاتحاد الأوراسي، وعمليات التدريب المشترك وغيره من الاتفاقيات التي ربما تتم في الفترات المقبلة.

 

وتعد زيارة الرئيس المصري إلى روسيا هي الرابعة منذ زيارته الأولى لها كوزير للدفاع في عام 2014، كما أنه اللقاء التاسع بين الرئيس السيسي وفيلاديمير بوتين خلال هذه الفترة.

ما أهمية اتفاق التجارة الحرة مع الاتحاد الأوراسي؟

يستهل الرئيس المصري زيارته لروسيا بلقاء مع رئيس المفوضية الاقتصادية للاتحاد الأوراسي تيجران سركسيان، لبحث اتفاقية التجارة الحرة بين مصر والاتحاد الأوراسي.

"الاتحاد الأوراسي".. تحالف اقتصادي بالأساس، هدفه إنشاء منطقة تجارة حرة بين البلاد الخمسة المشتركة في عضويته، على غرار الاتحاد الأوروبي، بحسب الدكتور محمد فراج أبو النور الخبير في الشأن الروسي، موضحًا أن أعضائه الخمسة هم روسيا وبيلاروسيا ووكازاخستان وأرمينيا وقرغيزستان.

وأكد أبو النور أن الاتحاد البيلاروسي تكتل اقتصادي مهم، حيث تمثل دول روسيا وبيلاروسيا وكازاخستان، أهم دولة وبهم أسواق اقتصادية مهمة للغاية وكبيرة، مشيرًا إلى أن مصر تسعى منذ فترة طويلة للانضمام لاتفاقية التجارة الحرة مع دول الاتحاد.

مصر لديها تجارة كبيرة مع روسيا ودول الاتحاد، وتسعى لفتح آفاق اقتصادية كبيرة وواسعة معهم، بحسب متخصص الشأن الروسي، مشيرًا إلى أن فتح أسواق مصرية في هذه الدول يستوجب تحقيق شرطين في غاية الأهمية، أولهما دراسة المستثمرين والمصدرين المصريين للأسواق في هذه الدول واحتياجاتها.

وتواجه مصر منافسة كبيرة من دول أخرى في دول الاتحاد الأوراسي، بحسب خبير الشأن الروسي، موضحًا أن اتفاقية التجارة الحرة بين مصر والاتحاد سيعزز مكانة مصر الاقتصادية في الاتحاد، ويفتح أمامها الأسواق هناك.

اتفاقيةٌ أخرى مصاحبة لاتفاقية التجارة الحرة بين مصر ودول الاتحاد الأوراسي، أشار لها أبو النور على أنها أكثر أهمية من الأولى، هي الدفع بالعملات المحلية بين مصر والاتحاد الأوراسي، ما يخفف العبء والضغط على العملة الصعبة في مصر، ويمنح الفرصة للاستيراد بالجنيه المصري، ومعالجة العجز في الميزان التجاري بين مصر ودول الاتحاد، وعلى رأسها روسيا.

 

عودة الطيران السياحي الروسي لمصر

ومن المنتظر أن يكون ملف عودة الطيران السياحي الروسي إلى المنتجعات المصرية، على مائدة مفاوضات الرئيسين.

وقالت الهيئة العامة للاستعلامات، في بيان عن الزيارة، إنه من المنتظر أن تغلق هذه الزيارة ما بقى من تداعيات عودة الطيران الروسي، وذكر البيان إن العديد من المؤشرات تؤكد أن هذه القمة بين الرئيسين سوف تدشن لمرحلة جديدة على طريق تطوير العلاقات بين البلدين، والتفاهم السياسي بين القيادتين.

وأكدت الهيئة أنه على المستوى الثنائي، فإن هذه القمة تُعقد و"قد انقشع، أو كاد ينقشع تماماً، غبار حادث سقوط طائرة الركاب الروسية، خاصة بعد أن عادت رحلات الطيران الروسي إلى القاهرة، بل إن من المنتظر أن تغلق هذه الزيارة ما بقى من تداعيات هذا الملف بالاتفاق على عودة رحلات الطيران السياحي الروسي إلى المنتجعات المصرية".

تصنيف :

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

تبقى لديك : (1000) حرف

آخر الأخبار

الأکثر مشاهدة