إيران وألمانيا عازمتان علي تعزيز العلاقات الثقافية

إيران وألمانيا عازمتان علي تعزيز العلاقات الثقافية
الأحد ٢١ أكتوبر ٢٠١٨ - ٠٦:٠٤ بتوقيت غرينتش

أعلن السفير الألماني في طهران 'ميشائيل كلوربرشتولد' خلال لقائه وزير الثقافة والإرشاد الإسلامي 'سيد عباس صالحي'، أن ألمانيا لا تمتلك نظرة إيجابية حيال إنسحاب أميركا من الإتفاق النووي وتتطلع الی تعزيز العلاقات الثقافية بين برلين وطهران.

العالم- ايران

وأشار صالحي اليوم الأحد في هذا اللقاء الی تاريخ العلاقات العريقة بين إيران وألمانيا في مختلف المجالات السياسية والإقتصادية والثقافية مؤكدا ان علاقات البلدين 'آخذة بالتنامي'.

في جانب آخر من حديثه، قال صالحي أن إيران وبوصفها بلدا ذا حضارة عريقة في الشرق الأوسط وألمانيا التي تتمتع بمكانة ثقافية وحضارية مرموقة في أوروبا من شأنهما تعزيز العلاقات أكثر فأكثر.

وأكد ان وزارة الثقافة والإرشاد الإسلامي عازمة علی توسيع نطاق التعاون الثقافي بين إيران وألمانيا أكثر من ذي قبل.

وفي جانب آخر من حديثه، أشار صالحي الی إنسحاب أميركا من الإتفاق النووي قائلا ان إنسحاب هذا البلد من الإتفاق النووي، أدی الی بلورة ظروف جديدة، تركت تداعيات علی الكثير من المجالات بما في ذلك الثقافة والفن.

بدوره، لفت السفير الألماني في طهران الی العلاقات العريقة بين إيران وألمانيا في مختلف المجالات بما في ذلك المجالات الثقافية والفنية قائلا: ان القواسم الثقافية والفنية المشتركة بين البلدين والشعبين الإيراني والألماني أدت الی تعزيز العلاقات وإرساء تعاون جيد مع بعضهما الآخر.

وأضاف ميشائيل كلوربرشتولد، ان ألمانيا تولي إهتماما بالغا الی توثيق العلاقات الثقافية مع إيران مؤكدا رغبة ألمانيا في توقيع مذكرة تفاهم ثقافية بين البلدين في أقرب وقت ممكن.

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

تبقى لديك : (1000) حرف

آخر الأخبار

الأکثر مشاهدة