القوات الإسرائيلية تهاجم المعتصمين في الجولان السوري المحتل

القوات الإسرائيلية تهاجم المعتصمين في الجولان السوري المحتل
الثلاثاء ٣٠ أكتوبر ٢٠١٨ - ٠٢:٣٤ بتوقيت غرينتش

استخدم الجيش الإسرائيلي الرصاص الحي وقنابل الغاز لفض اعتصام في بلدة مجدل شمس في الجولان السوري المحتل، نظّمه المحتجون على إجراء "انتخابات المجالس المحلية" هناك.

العالم-سوريا

وذكرت وكالة "سانا" السورية أن قوات الجيش الإسرائيلي اقتحمت مكان الاعتصام في مجدل شمس واعتقلت عددا من المعتصمين.

وقالت وسائل إعلام إسرائيلية إن الانتخابات المحلية تخللتها أحداث عنف وتخريب وتزوير في بلدات في "إسرائيل" بينها بلدات عربية.

كما قام شخص برش غاز مسيل للدموع في أحد مراكز الاقتراع بقرية كفر ياسيف القريبة من عكا، واندلع شجار في المكان، تمت السيطرة عليه لاحقا بعد تدخل الشرطة.

وانطلقت منذ صباح اليوم الثلاثاء مظاهرة في قرية مجدل شمس مع افتتاح صناديق الاقتراع لانتخابات السلطات المحلية، نظمها مناهضو المحاولات الإسرائيلية لتهويد الجولان مؤكدين تمسك الجولان بهويته السورية.

ولأول مرة قررت الداخلية الإسرائيلية إجراء الانتخابات في القرى الأربع بهضبة الجولان وهي بقعاثا وعين قنيا ومسعدة ومجدل شمس، لكن المرشحين في بقعاثا ومسعدة انسحبوا من الانتخابات، بسبب تهديدات بمقاطعتهم ممن يعارضون إجراءها، مما أدى في نهاية المطاف إلى إلغاء الانتخابات في البلدتين.

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

تبقى لديك : (1000) حرف

آخر الأخبار

الأکثر مشاهدة