الغرب يضيق الخناق على المتهم الرئيسي في قتل خاشقجي

الغرب يضيق الخناق على المتهم الرئيسي في قتل خاشقجي
الأربعاء ٣١ أكتوبر ٢٠١٨ - ٠٦:٢٠ بتوقيت غرينتش

في ظل تواصل المطالبات الدولية للسعودية بالكشف عن الجهة التي أمرت بتنفيذ الجريمة ضد الصحفي الشهير "جمال خاشقجي" ومكان جثته، يضيق الغرب ولاسيما الولايات المتحدة وفرنسا بالإضافة الى تركيا الخناق على السعودية وبن سلمان و تزداد النبرة تجاه المملكة حدة وتشددا بمرور الوقت.

العالم- تقارير

وفي أحدث التطورات بشأن مقتل "خاشقجي" بيد رجال أمن سعوديين في القنصلية السعودية بإسطنبول، طالب خمسة أعضاء بارزين بمجلس الشيوخ الأميركي دونالد ترامب بوقف المباحثات الجارية مع السعودية في مجال الطاقة النووية للأغراض المدنية، وذلك في أعقاب مقتل الصحفي جمال خاشقجي.

وقال الأعضاء الخمسة في رسالة إلى ترامب إن التفاصيل التي تكشفت بشأن مقتل خاشقجي والتصرفات السعودية في اليمن ولبنان تثير القلق حيال قرارات صناع القرار الحاليين بالسعودية.

وقبل نحو أسبوع، قال عضو مجلس النواب الأميركي جيمس ماكغفرن إن مجموعة من المشرعين الجمهوريين والديمقراطيين طرحوا مشروع قانون في المجلس من شأنه وقف معظم مبيعات الأسلحة للسعودية ردا على مقتل خاشقجي.

ويشمل المشروع حظرا على المساعدة في مجالات الأمن والمخابرات والتدريب والعتاد، دون أن يمتد إلى أنشطة متعلقة بحماية المواقع الدبلوماسية التابعة للولايات المتحدة أو الدبلوماسيين الأميركيين.

فرنسا لا تستبعد عقوبات على السعودية

وفي سياق متصل، و رغم مرور حوالي شهر من إغتيال الصحفي المعارض، قال وزير الخارجية الفرنسي جان إيف لودريان اليوم الأربعاء إن فرنسا لا تستبعد فرض عقوبات على الرياض إذا ثبت ضلوعها في قتل الصحفي السعودي جمال خاشقجي.

وقال لودريان لإذاعة "آر تي إل" إنه "طالما لم يتم إعلان أسماء المسؤولين وملابسات القتل وتقييمها فسنستمر في المطالبة بالحقيقة التي لم نتوصل إليها بعد".

باشليه تدعو الرياض لكشف مكان جثة خاشقجي "دون مماطلة"

من ناحيتها، دعت المفوضة السامية لحقوق الإنسان في الأمم المتحدة ميشيل باشليه المملكة العربية السعودية إلى كشف مكان جثة الصحفي جمال خاشقجي دون تأخير أو مماطلة.وطالبت باشليه بإجراء تحقيق مستقل ومحايد في مقتل الصحفي السعودي، وبمشاركة خبراء دوليين.

تركيا: السعودية لم تجب عن أسئلتنا بشأن خاشقجي

هذا وكشفت مصادر أمنية تركية أن النائب العام السعودي الذي قام بزيارة الى إسطنبول، استمع لجزء من التسجيلات الخاصة بقتل جمال خاشقجي، في حين شكك مسؤول تركي بارز بصدق إرادة الرياض للتعاون لكشف ملابسات القضية.

تركيا تعلن رسميا.. قتلة خاشقجي قطّعوه وأتلفوا جثته

من جانبه إتهم المدعي العام في إسطنبول السعودية بعدم الإجابة على أسالة قضائية تركية و قال: "رغم تعهد النائب العام السعودي بالإجابة عن أسئلتنا إلا أنه لم يجب".

وأعلن النائب العام في اسطنبول أن خاشقجي قتل خنقا وقطعت أوصاله.

كما إتهم  الرئيس التركي رجب طيب أردوغان رياض بالمماطلة الهادفة لإنقاذ شخص ما وقال  يوم أمس أمام الصحفيين في برلمان البلاد: "علينا حل جريمة قتل خاشقجي ولا داعي للمماطلة التي تهدف لإنقاذ شخص ما".

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

تبقى لديك : (1000) حرف

آخر الأخبار

الأکثر مشاهدة