حكومة الإنقاذ ترحب بدعوة الأميركيين لإنهاء العدوان

حكومة الإنقاذ ترحب بدعوة الأميركيين لإنهاء العدوان
الجمعة ٠٢ نوفمبر ٢٠١٨ - ٠٤:١٣ بتوقيت غرينتش

رحبت حكومة الإنقاذ الوطني بدعوة وزيري الدفاع والخارجية الأميركيين جيمس ماتيس ومايك بومبيو لإنهاء العدوان والحرب وتحديد الأول ثلاثين يوما لإنهاء كافة العمليات القتالية والانخراط في الحوار الذي يفضي إلى حل سلمي للمحنة اليمنية الراهنة.

العالم - مراسلون

وأكد مصدر بمكتب رئيس الوزراء في تصريح نقلته وكالة الأنباء اليمنية (سبأ) أن الشعب اليمني مع أي دعوة صادقة لإيقاف العمليات القتالية وإفساح المجال للحوار بين كافة الأطراف المعنية باتجاه صنع السلام العادل والمشرف الذي يحفظ لليمن أمنه ووحدته وسيادته وسلامة أراضيه.

وأعتبر المصدر رفع الغطاء السياسي من قبل الولايات المتحدة الأميركية عن السعودية والإمارات ووقف تزويدهما بالأسلحة وتحشديهما الحالي وتوفر الإرادة الدولية الجادة والجامعة من العوامل الرئيسة لوقف العمليات القتالية ونجاح أي جهود أو مشاورات أو مفاوضات مقبلة.

وأشار المصدر إلى أن حكومة الإنقاذ وبوحي من توجيهات رئيس المجلس السياسي الأعلى مهدي المشاط وأعضاء المجلس تدعم خيارات المبعوث الأممي مارتن غريفيث للوصول إلى السلام المنشود.

وأكد المصدر أن أي أفكار ترتبط بمستقبل وشكل الدولة اليمنية المقبلة ينبغي أن يترك لليمنيين لمناقشته بإرادتهم الكاملة وبعيدا عن أي وصاية أو فرض من قبل الخارج.

وطالب المصدر المجتمع الدولي إلى القيام بمهامه وواجباته الأخلاقية والاضطلاع بدور فاعل لإنهاء العدوان ووقف العمليات القتالية والمساهمة المسؤول في إسناد أي جهود سلمية لإنهاء مأساة القرن الإنسانية التي يعيش ملايين اليمنيين في خضمها ووقف تداعياتها الكبيرة والمباشرة التي وصلت حد المساس بحياتهم.

 

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

تبقى لديك : (1000) حرف

آخر الأخبار

الأکثر مشاهدة