قائد الشرطة الايرانية في شرق طهران:

مسيرات یوم مقارعة الاستكبار تشكل صفعة قوية لترامب واذنابه

مسيرات یوم مقارعة الاستكبار تشكل صفعة قوية لترامب واذنابه
السبت ٠٣ نوفمبر ٢٠١٨ - ٠٤:٣٩ بتوقيت غرينتش

اكد قائد الشرطة الايرانية في شرق محافظة طهران ان مسيرات یوم مقارعة الاستكبار العالمي في 4 نوفمبر بمناسبة ذكرى الاستيلاء على وكر التجسس الاميركي ستشكل صفعة موجعة لترامب واذنابه في المنطقة.

العالم- ايران

وقال "عبدالرضا ناظري" في تصريح لمراسل وكالة انباء فارس حول مسيرات 4 نوفمبر والحظر الاميركي الجديد: كما اكد قائد الثورة الاسلامية فان الشباب بمشاركتهم في التجمعات والمسيرات ومراسم العزاء يستعدون للتضحية بارواحهم في مواجهة الاستكبار العالمي واعداء الجمهورية الاسلامية، وبصمودهم هذا سيحطمون الحظر، مشيرا الى ان اميركا استخدمت كل ما في وسعها في فرض الحظر على ايران.

واكد ان الشعب الايراني سيتصدى لاميركا كما في السابق وسيفشل الحظر الجائر ويوجه ضربة موجعة اخرى الى اميركا المجرمة.

واضاف ناظري: ان طلاب المدارس والجامعات والشباب يشكلون المحور الرئيسي لمسيرات يوم 4 نوفمبر وهذه الحركة العظيمة المعادية للاستكبار.

وتابع مسؤول الشرطة الايرانية في شرق محافظة طهران قائلا: ان المسيرات المناوئة للاستكبار متواصلة منذ بداية الثورة ، وتنمو وتترسخ عاما بعد عام مثل شجرة الثورة في عامها الاربعين، وستكون المشاركة الشعبية في هذه المسيرات اكثر روعة.

واردف قائلا: ان المشاركة الملحمية للشباب والشعب الايراني الثوري في مسيرات 4 نوفمبر ستشكل صفعة قوية لترامب واذنابه.

واضاف: حاليا نشهد فضيحة عالمية لاميركا وحلفائها بالرغم من وسائل الاعلام التي يمتلكونها اذا انهم فشلوا فشلا ذريعا في اضعاف الروح الجهادية للشعب الايراني.

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

تبقى لديك : (1000) حرف

آخر الأخبار

الأکثر مشاهدة