قوات تعبئة المستضعفين :

4 نوفمبر بداية أفول الهيمنة الامريكية

4 نوفمبر بداية أفول الهيمنة الامريكية
الأحد ٠٤ نوفمبر ٢٠١٨ - ٠٣:٢٥ بتوقيت غرينتش

اعلنت منظمة 'تعبئة المستضعفين' (بسيج) في بيان ان 'يوم 4 نوفمبر هو لايقتصر علی اقتحام وكر التجسس الامريكي فحسب وانما يعد بداية لانهيار وزوال هيمنة الطاغوت والاستكبار العالمي بقيادة امريكا ولهذا اعتبر الامام الخميني (رض) انهيار وكر التجسس الامريكي بالثورة الثانية'.

العالم- ايران

واعتبر البيان ان تخليد يوم مقارعة الاستكبار العالمي هو ما يقوم به الشباب الايراني الثوري من خلال السير علی خطی من سبقوهم في الدفاع عن القيم والمبادئ التي جاءت بها الثورة الاسلامية منذ اربعين عاما.

وجاء في البيان الصادر عن منظمة تعبئة المستضعفين، ان يوم 4 نوفمبر لهذا العام يتزامن مع الملحمة العاشورائية حيث تلتقي معاني مقارعة الظلم والاستبداد التي بدأها الشعب الايراني من خلال حماسه والسير علی نهج عاشوراء ليهزم غطرسة الاستكبار.

واضاف البيان: 'اليوم يمكن سماع اصوات انهيار هيكلة النظام الامريكي القاتل للاطفال واصوات الشعوب المناهضة لها فكما قال الامام الخامنئي (حفظه الله) ان يوم 4 نوفمبر هو يوم انهيار الهيمنة الامريكية في ايران والعالم'.

وجاء في بيان قوات التعبئة بمناسبة اليوم الوطني لمقارعة الاستكبار العالمي: ان 'قوات التعبئة تحذر الاعداء واسيادهم الامريكان من المساس بالنظام الاسلامي وبعد مرور اربعين عاما علی تأسيسه فهو اكثر قوة وتماسكا وسيستمر في طريق مقارعة الظلم والاستبداد والهيمنة التي تنتهجها قوی الاستكبار العالمي'.

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

تبقى لديك : (1000) حرف

آخر الأخبار

الأکثر مشاهدة