هكذا توعد الامن الايراني الضالعين في اعتداء جابهار الارهابي

هكذا توعد الامن الايراني الضالعين في اعتداء جابهار الارهابي
الخميس ٠٦ ديسمبر ٢٠١٨ - ٠١:٤٢ بتوقيت غرينتش

اصدرت قوى الامن الداخلي الايراني بيانا تعهدت فيه بالقبض على الضالعين في حادث جابهار الارهابي الذي وقع اليوم الخميس.

العالم - ايران

وجاء في جانب من البيان الصادر عن قوى الامن الداخلي الايراني، ان الحادث الارهابي العشوائي الذي وقع صباح اليوم اسفر للاسف عن استشهاد اثنين من كوادرنا المضحية في مدينة جابهار واصابة عدد اخر بجراح.

واكد البيان بان اقتدار وامن ايران الاسلامية العظيمة سوف لن يتاثر بمثل هذه الاعمال العمياء والدنيئة ومن المؤكد ان ابناء الشعب الغيارى في قوى الامن الداخلي وسائر الاجهزة الامنية وفي ظل الدعم من عموم الشعب المؤمن والواعي خاصة اهالي جابهار سيجعلون الارهابيين الخبثاء والمنحرفين والعملاء يندمون على فعلتهم.

واكد البيان بان اي قطرة مراقة من دماء الشهداء الشوامخ الذين احبطوا بصلابتهم وشجاعتهم هذا الاعتداء اللئيم ، ستعزز بالتاكيد ارادة الشعب الايراني المسلم والثوري في مواجهة مخططات الاستكبار العالمي واذنابه الاقليميين.

وختم البيان انه من المؤكد ان قوى الامن الداخلي ستجعل في جدول اعمالها موضوع كشف واعتقال العناصر الرئيسية الضالعة في التخطيط لهذا العمل الارهابي والتصدي الحازم للمسببين الرئيسيين.

يذكر ان ارهابيا انتحاريا حاول صباح اليوم الخميس ان يقتحم بشاحنة صغيرة يقودها، مقر قوى الامن الداخلي في ميناء جابهار الواقع في محافظة سيستان وبلوجستان جنوب شرق ايران، وقد تصدى رجال الامن له في الوقت المناسب ما حدا به لتفجير السيارة خارج المقر.

وقد ادى الحادث الى استشهاد 2 من كوادر قوى الامن الداخلي واصابة 40 اخرين 4 منهم من الامن الداخلي والبقية من المواطنين العاديين.

تصنيف :

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

تبقى لديك : (1000) حرف

آخر الأخبار

الأکثر مشاهدة