زيادة الوزن تزيد من احتمال الاصابة بالسرطان

الثلاثاء ٠٣ فبراير ٢٠٠٩ - ١٠:٥٤ بتوقيت غرينتش

أكد اطباء المان ان الاشخاص الذين يعانون من زيادة الوزن اكثر عرضة للاصابة بالسرطان من اقرانهم.

واكد الاطباء ضرورة اتباع نظام غذائي صحيح واشاروا الى ان دراسات حديثة اثبتت ان نصف الالمان مصابون بزيادة الوزن.

وتأتي هذه التوصية بمناسبة اليوم العالمي لمكافحة السرطان يوم غد الاربعاء.

واشار البروفيسور فيرنر هوهينبرجر رئيس الجمعية الالمانية للسرطان ان واحدا من كل خمسة من الالمان يعاني من زيادة الوزن وان اكثر من 30 بالمئة
مصابون بالبدانة حسب المقاييس المتبعة في حساب البدانة من خلال مقارنة الوزن بالطول مما يعني تضاعف نسبة البدانة في المانيا مقارنة بما كانت
عليه قبل عشر سنوات.

وقال البروفيسور الالماني فيرنر هوهينبرجر رئيس الجمعية الالمانية للسرطان ان الاطباء المتخصصين لديهم معلومات منذ زمن طويل تفيد بان الوزن الزائد لا يتسبب فقط في امراض القلب والدورة الدموية والسرطان بل ان هناك علاقة ليست غير جوهرية بين زيادة الوزن والاصابة بالسرطان.

واظهرت الدراسة الاوروبية "اي ب اي سي" التي تعتبر الاكبر من نوعها على مستوى العالم فيما يتعلق بنظام التغذية ان ذوي الوزن الزائد معرضون بنسبة 20 الى 40 بالمئة اكثر من اقرانهم للاصابة بسرطان الكلية او البلعوم او الصدر او الامعاء الغليظة أو الرحم.

واضاف هوهينبرجر الى ان 7 الى 11 بالمئة من الشباب الالماني في سن 14 الى 17 عاما مصابون بزيادة الوزن وقال ان الحملة الدولية لمكافحة السرطان تنطلق من هذه المعلومة وتحاول اقناع الشباب باتباع نظام غذائي سليم للتمتع بصحتهم اطول وقت ممكن.

آخر الأخبار

الأکثر مشاهدة