بركانان يثوران في اليابان ورماد يتساقط على طوكيو

الثلاثاء ٠٣ فبراير ٢٠٠٩ - ١٠:٥٩ بتوقيت غرينتش

ثار بركانان في اليابان الاثنين، احدهما قرب طوكيو مما ادى الى تساقط الرماد فوقها، حسبما ذكر مركز الارصاد الجوية.

ونصحت السلطات السكان بارتداء الاقنعة في المدن الواقعة بالقرب من جبل اساما على بعد نحو 150 كلم شمال غرب طوكيو الذي اطلق حممه قبل الساعة الثانية صباحا بقليل.

وكانت آخر مرة ثار فيها البركان البالغ ارتفاعه 2568 مترا في آب -اغسطس من العام الماضي.

وعرض التلفزيون صورا حية للدخان وهو ينبعث من الجبل المغطى بالثلج بعد ساعات من ثورانه لكنه لم يبلغ عن وقوع اي اصابات.

وتساقط الرماد الذي حملته الرياح على البلدات الواقعة عند سفح الجبل. كما تردد سقوط بعض الرماد على وسط طوكيو وحتى مدينة يوكوهاما جنوب شرق العاصمة.

وحذر مركز الارصاد الجوية من احتمال تساقط الصخور في محيط اربعة كيلومترات من فوهة البركان.

من ناحية اخرى ثار جبل ساكوراجيما الواقع جنوب مدينة كاغوشيما ثماني مرات في السابق وحذر مركز الارصاد من تساقط الرماد. الا ان السكان المحليين والمسؤولين في المدينة قالوا ان النشاط اليومي لم يتاثر بثوران البركانيين الذي بدأ مساء الاحد واستمر حتى صباح الاثنين.

وقال المسؤول المحلي هيرويوكي ايكينوي ان "معظم الرماد سقط في البحر، ولم نلاحظ اي شيء خارج عن المعتاد في النشاط اليومي ".

وتقع اليابان على منطقة تتلاقى فيها الصفائح التكتونية مما يعرضها الى براكين 20 بالمئة من اقوى الزلازل في العالم.

آخر الأخبار

الأکثر مشاهدة