شتاينماير: "الوقت مداهم" لنزع الاسلحة النووية

السبت ٠٧ فبراير ٢٠٠٩ - ٠٢:٢٠ بتوقيت غرينتش

اعلن وزير الخارجية الالماني فرانك فالتر شتاينماير الجمعة امام مسؤولين كبار ايرانيين وروس، ان "الوقت مداهم" في مجال نزع الاسلحة النووية.

وقال في كلمة افتتح فيها المؤتمر العالمي السنوي حول الامن في ميونخ بجنوب المانيا: "سمعت اشارة مشجعة في واشنطن باتجاه تقليص كبير للاسلحة النووية الاستراتيجية، ان الوقت مداهم".

وكان شتاينماير الذي عاد الثلاثاء من زيارة لواشنطن التقى خلالها الادارة الاميركية الجديدة، يتحدث بحضور نائب رئيس الوزراء الروسي سيرغي ايفانوف والمفاوض الايراني السابق في الملف النووي علي لاريجاني الذي يتراس حاليا مجلس الشورى الايراني.

واضاف: ان معاهدة (ستارت ـ 1) شارفت على نهايتها (في كانون الاول/ديسمبر) ولم يعد امامنا سوى 11 شهرا للتفاوض على اتفاق جديد".

وكان شتاينماير يتحدث في افتتاح مؤتمر بعنوان "لا لنشر الاسلحة النووية، مراقبة التسلح ومستقبل الاسلحة النووية: هل الخيار صفر ممكن؟".

ولم يشارك اي مسؤول اميركي في جلسة الجمعة حتى وان كان وزير الخارجية الاميركي السابق هنري كيسنجر يتراس الجلسة مع شتاينماير.

وقد كلف الرئيس الاميركي باراك اوبما نائبه جو بايدن كي يتحدث باسم بلده عن المسائل الراهنة في ميونخ حيث سيلقي اليوم السبت اول خطاب حول السياسة الخارجية للادارة الاميركية الجديدة.

آخر الأخبار

الأکثر مشاهدة