تظاهرات في روسيا احتجاجا على فصل عدد كبير من العمال بسبب الازمة

السبت ١٤ فبراير ٢٠٠٩ - ٠٢:٤٨ بتوقيت غرينتش

تظاهر مئات الاشخاص السبت في العديد من كبرى المدن الروسية احتجاجا على فصل عدد كبير من العمال في حين ازدادت انعكاسات الازمة الاقتصادية على البلاد.

وتعتبر هذه التظاهرات اكبر حركة احتجاج اجتماعية تنظم في روسيا منذ تظاهرة فلاديفوستوك (اقصى الشرق) نهاية كانون الاول/ديسمبر والتي انتهت باعتقال عنيف لنحو 200 شخص.

وجرى اكبرها في سان بطرسبورغ (شمال غرب) حيث تجمع 500 شخص امام تمثال لينين قرب احدى محطات المدينة.

وردد المتظاهرون شعارات منها "يجب ان لا يدفع العمال ثمن الازمة" و"كفوا عن ملاحقة ناشطي حقوق العمل".

وتعرض النقابي يفغيني ايفانوف الذي يعمل في مصنع مجموعة جنرال موتورز الاميركية للضرب قرب منزله الاسبوع الماضي ما اثار استنكارا كبيرا لدى الناشطين المحليين.

الا ان النقابي الذي اصيب برضوض في الدماغ وكسر انفه, شارك السبت في التظاهرة وقال ان "الاعتداء على النقابيين يدل على اننا نشكل خطرا على احد ما".

من جانبه, قال الكسندر فينوغرادوف الذي يقود حركة الاحتجاج ان "خلاصنا بين ايدينا. يجب رص الصفوف".

وتتعرض روسيا الى تداعيات الازمة بشكل خطير حيث ارتفع عدد العاطلين عن العمل خلال الاسابيع الاخيرة رغم جهود الحكومة في دعم القطاع الصناعي. وافاد معهد "روستات" للاحصائيات عن ارتفاع عدد العاطلين عن العمل الى 5,8 ملايين شخص في نهاية كانون الاول/ديسمبر.

كذلك يتعرض العديد من العمال لاجراءات بطالة جزئية مما يؤدي الى تقلص مواردهم ما يعانون ايضا من تضخم مرتفع وتراجع قيمة العملة بشكل كبير خلال الاشهر الثلاثة الاخيرة.

واشارت اذاعة صدى موسكو الى تظاهر العشرات في توغلياتي (جنوب) مقر اكبر مصنع افتوفاز للسيارات.

وفي خبروفسك (اقصى الشرق), تجمع نحو 200 شخص تلبية لنداء الحزب الشيوعي احتجاجا على ارتفاع الاسعار في روسيا.

آخر الأخبار

الأکثر مشاهدة