الاسد: واشنطن لن تحقق اي تقدم بشأن السلام بدون سوريا

الخميس ١٩ فبراير ٢٠٠٩ - ٠٢:٣٥ بتوقيت غرينتش

الاسد: واشنطن لن تحقق اي تقدم بشأن السلام بدون سوريا
توقع الرئيس السوري بشار الاسد أمس الاربعاء، تعيين سفير اميركي في دمشق قريبا. وقال ان واشنطن لن تحقق اي تقدم بدون سوريا اذا کانت تريد السلام.

واعتبر الاسد الذي استقبل وفدا من مجلس الشيوخ الاميركي، الزيارة خطوة في الاتجاه الصحيح، فيما اكد الوفد مواصلة الحوار مع دمشق.

وقال الاسد "ارسال هذه الوفود امر مهم وهذا العدد من اعضاء الکونغرس الذين يأتون الى سوريا لفتة طيبة تظهر ان هذه الحکومة تريد الحوار مع سوريا".

وفيما يتعلق بعملية التسوية في الشرق الاوسط قال الرئيس السوري"لا بديل عن الولايات المتحدة (وسيطا رئيسيا في العملية). وقال انه سيرحب بزيارة الى دمشق سيقوم بها الجنرال ديفيد بيترايوس رئيس القيادة المرکزية للجيش الاميرکي لمناقشة التعاون بشأن العراق وقضايا أخرى.

واضاف الاسد "نود اجراء حوار مع الحکومة الاميرکية ونود ان نلتقي بيترايوس هنا في سوريا" واكد "ان واشنطن لا ينبغي لها ان تتجاهل سوريا. اننا لاعب في المنطقة وان اردتم التحدث في السلام فلا يمکنکم التقدم بدون مشارکة سوريا".

وصرح الرئيس السوري خلال استقباله الوفد الاميركي برئاسة السناتور بنيامين كارد عضو لجنة العلاقات الخارجية في مجلس الشيوخ الاميركي ان "تحقيق السلام هو مفتاح تحقيق الاستقرار في الشرق الاوسط".

وذكرت وكالة الانباء السورية الرسمية (سانا) ان اللقاء بين الاسد ووفد الكونغرس الاميركي "تركز على العلاقات الثنائية بين سوريا والولايات المتحدة واهمية تطويرها من خلال الحوار الجاد والايجابي القائم على اساس من الاحترام المتبادل والمصلحة المشتركة في ايجاد حلول عادلة للمشكلات في المنطقة".

واضافت ان "الحديث تناول ايضا مستجدات الاوضاع في المنطقة وما يمكن فعله لعزيز جهود احلال السلام في الشرق الاوسط، بالاضافة الى مكافحة الارهاب".

كما نقلت سانا عن وفد الكونغرس، وهو الثاني الذي يزور سوريا منذ تولي الرئيس باراك اوباما السلطة، تأكيده على "اهمية مواصلة الحوار بين دمشق و واشنطن وخاصة مع وصول ادارة اميركية جديدة تريد ان تعمل مع العالم و لديها سياسة جديدة".

ومن المقرر ان يزور السناتور الديموقراطي جون كيري رئيس لجنة العلاقات الخارجية في مجلس الشيوخ الاميركي، العاصمة السورية هذا الاسبوع في اطار جولة له في الشرق الاوسط.

وكان الرئيس السوري اعلن في 26 كانون الثاني/يناير ان "الحوار مع الولايات المتحدة بدأ منذ اسابيع بشكل جدي من خلال شخصيات مقربة من الادارة الاميركية ارسلت من قبل هذه الادارة للحوار مع سوريا".

آخر الأخبار

الأکثر مشاهدة