كرزاي يلتقي داوودي ويشيد بدور ايران في اعادة اعمار افغانستان

الخميس ١٩ فبراير ٢٠٠٩ - ٠٣:٠٥ بتوقيت غرينتش

اشاد الرئيس الافغاني حامد كرزاي الخميس، بدور ايران في اعادة اعمار افغانستان، مؤكدا رغبة بلاده في الاستفادة من الخبرات والتجارب الايرانية في مختلف المجالات.

ودعا كرزاي في لقائه النائب الاول للرئيس الايراني برويز داوودي في كابول، الى تطوير العلاقات والتعاون الثنائي.

من جهته اكد داووي حرص طهران على توسيع تعاونها مع افغانستان خاصة في مجالي الطاقة والمواصلات.

والتقى داوودي نظيره الافغاني احمد ضياء مسعود، وتراس الاثنان اجتماع اللجنة الثنائية للتعاون المشترك بين البلدين. كما التقى المسؤول الايراني رئيسي البرلمان ومجلس الشيوخ.

واکد الجانبان الايراني والافغاني في اللقاءات، على ضرورة تنمية العلاقات الثنائية وناقشا اخر المستجدات في المنطقة والعالم.

وقال داوودي: ان الشعب الافغاني شعب دافع بکل وجوده عن سيادته واستقلاله، وايران تحرص على تطوير علاقاتها وتعاونها مع افغانستان على جميع الصعد.

كما تطرق الى معاناه والام الشعب الافغاني بسبب تواجد القوات الاجنبية على اراضيه وقال: ان تواجد القوات الاجنبية في افغانستان افضى الى تصعيد الارهاب وانتشار ظاهرة المخدرات مما الحق المزيد من الخسائر بالشعب الافغاني وبشعوب المنطقة.

ولفت داوودي الى تعاون افغانستان وايران وقال: ان ايران مستعدة اکثر من السابق لتحقيق النمو والتطور في افغانستان وتعتقد ان تطور افغانستان وامنها هو تقدم وامن ايران.

وقال: ان بعض الدول لا ترغب بتطوير العلاقات بين ايران وافغانستان. مؤکدا ان العلاقات بين البلدين لازالت قوية ولا يمکن لاحد المساس بهذه العلاقات.

واعتبر داوودي ان الانجازات الايرانية على جميع الاصعدة لا تتعلق بايران وحدها وقال: ان هذه الانجازات تتعلق بکافة شعوب المنطقة بما فيها افغانستان.

واشار نائب الرئيس الايراني الى موضوع تهريب المخدرات وقال: ان ايران تحملت خسائر کبيرة من جراء تهريب المخدرات اليها.

وتطرق داوودي الى تعاون طهران وکابول في شتى المجالات، داعيا الى المزيد من تعاون ايران وافغانستان في المشاريع المشترکة وقال: ان تاسيس شبکات الکهرباء بين ايران وطاجيکستان وافغانستان وبناء محطة لتوليد الکهرباء وايصال المياه وانشاء الطرق وسكك الحديد والطاقة، تعد من المشاريع المهمة التي يتعين الاهتمام بها لخدمة مصالح الشعبين الايراني والافغاني وشعوب المنطقة.

وكان النائب الاول للرئيس الايراني برويز داوودي قد وصل في وقت سابق الخميس، على راس وفد سياسي وثقافي واقتصادي رفيع المستوى، الى كابول في زيارة ليوم واحد لتعزيز التعاون الثنائي اخر مستجدات الاوضاع في المنطقة.

آخر الأخبار

الأکثر مشاهدة