كاديما بزعامة ليفني الى المعارضة بعد تزايد احتمال تكليف نتانياهو بتشكيل الحكومة

الخميس ١٩ فبراير ٢٠٠٩ - ١٠:١٤ بتوقيت غرينتش

اعلنت زعيمة حزب كاديما تسيبي ليفني الخميس، ان حزبها سينتقل للمعارضة بعد ان اصبح من شبه المؤكد تكليف زعيم حزب الليكود بنيامين نتانياهو بتشكيل الحكومة المقبلة.

وقالت ليفني مخاطبة اعضاء حزبها في رسالة صوتية عبر الهاتف وصلت الى اعضاء حزب كاديما الـ80 الفا "اليوم ارسيت دعائم حكومة يمينية متشددة برئاسة نتانياهو، ليس هناك ما يعنينا في هكذا حكومة".

واضافت "لم ننتخب لكي نعطي غطاء شرعيا لهذه الحكومة اليمينية المتطرفة وعلينا ان نذهب الى المعارضة لتقديم بديل".

الى ذلك، ادلى عدد من قيادات الحزب بتصريحات مماثلة صبت في السياق نفسه، حيث قال وزير المال في حكومة الكيان الاسرائيلي روني بار اون ان "كاديما يجب ان يخدم الشعب من على مقاعد المعارضة، واتوقع ان حكومة نتانياهو المتطرفة ستكون دون شك الحكومة الاقصر في تاريخ البلاد".

بدوره، قال النائب تساحي هانغبي رئيس ما يسمى بلجنة الشؤون الخارجية والحرب في الكنيست "لن نكون العجلة الخامسة في عربة لن تذهب الى اي مكان".

واضاف هانغبي ان "الامور اصبحت واضحة، في الاسابيع المقبلة ستتشكل في اسرائيل حكومة برئاسة نتانياهو وكاديما يستعد لقيادة المعارضة".

وياتي ذلك بعد حصول نتانياهو على تاييد زعيم حزب "اسرائيل بيتنا" اليميني المتطرف افيغدور ليبرمان الذي اوصى رئيس الكيان الاسرائيلي شيمون بيريز باختيار نتانياهو شرط ان يشکل حکومة ائتلافية موسعة بمشاركة كاديما.

من جهته سمى رئيس کتلة شاس ايلي يشاي، زعيم الليكود نتانياهو. اما حزب العمل فقرر الانضمام للمعارضة.

ومن المقرر ان ينهي بيريز في وقت لاحق الخميس، مشاوراته مع زعماء الاحزاب لتسمية رئيس الحكومة الجديدة ليعلن قراره النهائي يوم الاثنين المقبل.

آخر الأخبار

الأکثر مشاهدة