کلينتون تؤكد على ضرورة اعتماد استراتيجية جديدة مع كوريا الشمالية

الخميس ١٩ فبراير ٢٠٠٩ - ١٠:١٤ بتوقيت غرينتش

قالت وزيرة الخارجية الاميركية هيلاري كلينتون الخميس، انه يجب اعتماد استراتيجية جديدة للتعامل مع كوريا الشمالية لتغيير سلوكها.

واكدت كلينتون التي وصلت الى العاصمة الكورية الجنوبية سيئول "هدفنا هو محاولة ان نتوصل الى استراتيجية ، تكون فعالة في التأثير على سلوك الكوريين الشماليين في وقت موقف القيادة برمته غير واضح الى حد ما."

واضافت كلينتون ان مفاوضات الدول الست احرزت بعض النتائج، معربة عن اعتقادها بان بيونغ يانغ تملك بعض الاسلحة النووية وهي لا تبدي حماسة للتعاون.

وتابعت كلينتون ان حكومة كوريا الجنوبية "تواجه الكثير من القلق بشأن ما سيحدث في كوريا الشمالية وكيف ستتم عملية الخلافة،انهم يتطلعون الينا لاستخدام مساعينا الحميدة في محاولة الحصول على برنامج عمل لازالة الاسلحة النووية وعودة عدم الانتشار النووي."

وردت كلينتون سبب التشدد الكوري الشمالي الى وضع خاص ستبحثه مع المسؤولين في سيئول في اشارة الى صراع على السلطة عقب شائعات عن مرض الزعيم كيم جونغ ايل.

وأثارت كلينتون امكانية حدوث صراع على السلطة في كوريا الشمالية قائلة ان هذا يجعل الامر أكثر الحاحا لايجاد وسيلة لانهاء برنامج الاسلحة النووية لدى هذه الدولة.

وقالت كلينتون وهي تتحدث الى الصحفيين ان "موقف القيادة بالكامل غير واضح الى حد ما" في كوريا الشمالية التي يعتقد على نطاق واسع ان زعيمها كيم جونج ايل اصيب بجلطة في اغسطس/ اب الماضي.

واضافت "اذا كانت هناك خلافة حتى لو كانت خلافة سلمية ، فان هذا سيخلق المزيد من الشكوك وقد يشجع ايضا على سلوكيات مثيرة للاستفزاز بدرجة أكبر كوسيلة لتعزيز سلطتها داخل المجتمع" .

ويذكر ان كلينتون تزور سيئول في المرحلة الثالثة من جولتها الاسيوية بعد اسابيع من تصريحات غاضبة من جانب الشمال وتقارير بأنها ربما تستعد لتجربة صاروخ طويل المدى يمكنه نظريا ان يصل الى الاسكا.

وكانت كوريا الشمالية اتهمت في وقت سابق الخميس، الولايات المتحدة بالتخطيط لشن هجوم نووي وقالت انها مستعدة لحرب مع كوريا الجنوبية.

آخر الأخبار

الأکثر مشاهدة