الرئيس السوري يستقبل جون كيري وهاورد بيرمان

السبت ٢١ فبراير ٢٠٠٩ - ٠٢:٤٦ بتوقيت غرينتش

أجرى رئيسا لجنتي العلاقات الخارجية في مجلس النواب الامريكي هوارد بيرمان ومجلس الشيوخ جون كيري محادثات مع الرئيس السوري بشار الأسد ونائبه فاروق الشرع في لقاءين منفصلين.

وخيمت على المحادثات ملف تطويرالعلاقات الثنائية وملفات جهود التسوية ومكافحة ما يسمى الإرهاب ومستجدات المنطقة.

وأكدت مصادر سورية إن المحادثات كانت بناءة لكنها لم تخف التباين في الرؤى والمواقف من الملفات الرئيسية في المنطقة.

وقالت السفارة الاميركية في بيان ان "الوفد الاميركي سيزور مقر المفوضية العليا لشؤون اللاجئين التابعة للامم المتحدة" للاطلاع على وضع اللاجئين العراقيين في سوريا الذين يبلغ عددهم نحو مليون ونصف مليون شخص.

وكان الرئيس السوري اعلن في 26 الشهر الماضي ان "الحوار مع الولايات المتحدة بدأ منذ اسابيع بشكل جدي من خلال شخصيات مقربة من الادارة الاميركية ارسلت من قبل هذه الادارة للحوار مع سوريا" .

وكانت العلاقات السورية الاميركية تدهورت في عهد الرئيس جورج بوش الذي فرض عقوبات العام 2004 على دمشق.

وشهد الشهر الحالي أيضا زيارة وفد ضم ستة من أعضاء الكونغرس قبل أيام برئاسة السيناتور بنيامين كاردن .

كما طلب مساعد وزيرة الخارجية الامريكية جيفري فيلتمان لقاء السفير السوري في واشنطن عماد مصطفى البحث في الملفات العالقة بين البلدين.

آخر الأخبار

الأکثر مشاهدة