البشير في مصر لبحث جهود السلام في دارفور

السبت ٢١ فبراير ٢٠٠٩ - ٠٢:٤٦ بتوقيت غرينتش

وصل الرئيس السوداني عمر حسن البشير الاحد، الى القاهرة ليبحث مع نظيره المصري حسني مبارك تطورات مسار السلام في دارفور والجهود العربية الافريقية المناهضة لاصدار مذكرة اعتقال دولية في حق البشير.

وقالت وسائل اعلام مصرية رسمية ان مبارك والبشير "سيناقشان الاوضاع في السودان وجهود التسوية لازمة دارفور والموقف من تنفيذ اتفاق السلام الشامل" الذي انهى النزاع في جنوب السودان.

وقال وزير الخارجية المصري احمد ابو الغيط في تصريحات صحفية ان "الزيارة تأتي استكمالا للمشاورات والاتصالات التي تقوم بها مصر مع عدد من دول جوار السودان والاعضاء الدائمين بمجلس الامن لتوفير مناخ ملائم لتسوية سياسية شاملة ودائمة لازمة دارفور".

واكد ابو الغيط "دعم مصر الكامل للسودان ولكل جهود تحقيق الاستقرار والسلام في كافة ربوعه مطالبا المجتمع الدولي بمساعدة الحكومة السودانية على تنفيذ التزاماتها تجاه مواطنيها".

وتأتي زيارة البشير بعد اتفاق الدوحة المبرم بين الفصائل المسلحة في دارفور والخرطوم لانهاء المعارك في الاقليم في وقت اعلنت السلطات السودانية الافراج عن اربعة وعشرين اسيرا من مسلحي دارفور، بناء على اتفاقية الدوحة منذ ايام بين الحكومة السودانية وحركة العدل والمساواة.

ويذكر ان الخرطوم وقعت مع مسلحي حركة العدل والمساواة الثلاثاء، في العاصمة القطرية الدوحة رسالة نوايا تنص على اجراء مفاوضات حول اتفاق-اطار لعقد مؤتمر سلام في دارفور.

آخر الأخبار

الأکثر مشاهدة