زعيم حزب الاصلاح الوطني الاسلامي الجزائري يترشح الى الانتخابات الرئاسية

السبت ٢١ فبراير ٢٠٠٩ - ٠٢:٤٦ بتوقيت غرينتش

اعلن الامين العام لحركة الاصلاح الوطني الاسلامي الجزائري جهيد يونسي الاحد، ترشحه للانتخابات الرئاسية المقبلة في الجزائر والمقررة في التاسع من نيسان ابريل المقبل.

وقال يونسي ان غياب قوى التغيير ستضع الانتخابات المنتظرة في اتجاه واحد لفائدة الرئيس عبد العزيز بوتفليقة لتمكينه من الحصول على ولاية ثالثة.

وحول مقاطعة هذه الانتخابات انتقد المرشح الجديد الاحزاب التي قررت مقاطعة الانتخابات المقبلة ووصفها بانها "اعتمدت سياسة الكرسي الشاغر والنعامة".

واكد يونسي ان ترشحه جاء لان حزبه لا يؤمن بالمواقف السلبية والتهرب من النشاط الميداني كما جاء في تصريح نقلته وكالة الانباء الجزائرية في اشارة للاحزاب التي قررت المقاطعة.

وقد تولى يونسي قيادة حزب الاصلاح عشية الانتخابات التشريعية في ايار/مايو2007 بعد اقصاء مؤسسه عبد الله جاب الله.

آخر الأخبار

الأکثر مشاهدة