الرئيس اليمني يبحث في دمشق تطورات المنطقة والمصالحة العربية

الثلاثاء ٢٤ فبراير ٢٠٠٩ - ٠٣:١٣ بتوقيت غرينتش

بحث الرئيس السوري بشار الاسد ونظيره اليمني الذي يزور دمشق، العلاقات الثنائية واوضاع المنطقة لاسيما الاتصالات الهادفة الى مصالحة عربية - عربية.

وقال عضو مجلس الشعب السوري احمد بهاء الدين حسن في تصريح خاص لقناة العالم الاخبارية الاثنين: ان من المؤمل ان تكون هذه الزيارة تمهيدا لتحسين الجو العربي بشكل عام وجمع شمل الدول العربية من اجل توحيد الصف وتسهيل انعقاد القمة العربية المقررة في نهاية شهر اذار مارس القادم في الدوحة وانجاحها.

من جهته قال المحلل السياسي اليمني ماجد الرزامي في تصريح خاص لقناة العالم الاخبارية: ان زيارة الرئيس اليمني علي عبد الله صالح اتت لتعزيز العلاقات الودية بين اليمن وسوريا وتنقية الاجواء العربية للمصالحة.

واضاف: كما ان الزيارة جاءت لتنفي انضمام اليمن الى ما يسمى محور الاعتدال في المنقطة، الامر الذي اعلن في مؤتمر وزراء الخارجية في ابو ظبي، مؤكدا ان اليمن هو ضمن محور الممانعة والمقاومة الذي تقوده سوريا، حسب قوله.

وافاد مراسلنا ان الوفد اليمني الزائر لدمشق يضم نائب رئيس الوزراء رشاد العليمي ووزير الخارجية ابو بكر القربي، وعددا من الوزراء الذين سيرافقون الرئيس صالح في زيارة الى موسكو بعد دمشق.

هذا والتقى الرئيس اليمني علي عبدالله صالح في دمشق رئيس المكتب السياسي لحركة حماس خالد مشعل والامين العام لحركة الجهاد الاسلامي رمضان عبد الله شلح، حيث تبادل معهما وجهات النظر حول التطورات الفلسطينية.

آخر الأخبار

الأکثر مشاهدة