ايران ستعين لاول مرة سفيرة ومتحدثة باسم الخارجية

ايران ستعين لاول مرة سفيرة ومتحدثة باسم الخارجية
الثلاثاء ٢٧ أغسطس ٢٠١٣ - ٠٣:٢٦ بتوقيت غرينتش

سيعين وزير الخارجية الايراني محمد جواد ظريف امرأة سفيرة في سابقة في تاريخ الجمهورية الاسلامية واخرى متحدثة باسم وزارته حسب ما اعلن الثلاثاء المتحدث الحالي للخارجية.

وقال عباس عراقجي ان "ظريف يرغب في توظيف امرأتين لمنصبي متحدثة وسفيرة. اعتقد انه سيكون لدينا اول سفيرة واول متحدثة" موضحا انه "سيتم تعيينهما خلال اسبوع". ورفض كشف هوية الدبلوماسيتين.
واكد الرئيس حسن روحاني انه طلب من اعضاء الحكومة تعيين نساء في مناصب مهمة في الادارات الايرانية.
ولقد عين شخصيا الهام امين زاده نائبة الرئيس المكلفة الشؤون القانونية والعلاقات مع البرلمان. وامين زاده حائزة دكتوراه في الحقوق من جامعة غلاسكو، على غرار روحاني، وكانت ايضا عضوا في مجلس الشورى.
وكان الرئيس السابق محمود احمدي نجاد عين في 2009 امرأة لقيادة وزارة الصحة قبل اقالتها في 2013. وكان اقترح عدة نساء لتولي منصب وزير لكن البرلمان الذي يسيطر عليه المحافظون رفض منحهن الثقة.
وكان الرئيس الاسبق محمد خاتمي عين في 1997 معصومة ابتكار نائبة الرئيس المكلفة حماية البيئة. وكانت المتحدثة باسم الطلاب الايرانيين خلال احتجاز رهائن في السفارة الاميركية في 1979.  

آخر الأخبار

الأکثر مشاهدة