سياسي بريطاني يؤكد خطورة التهديد الموجه لسوريا

الثلاثاء ٢٧ أغسطس ٢٠١٣ - ٠٦:٢٢ بتوقيت غرينتش

لندن (العالم) 27/8/2013- توقع العضو في حزب المحافظين البريطاني وفيق مصطفى ان تمضي الولايات المتحدة وبريطانيا والدول الغربية في خططها للاعتداء على سوريا تحت ذريعة استخدام السلاح الكيميائي من قبل الجيش السوري معتبرا ان الوضع خطير جدا والامور تتحرك بسرعة .

وقال وفيق مصطفى في مقابلة مع قناة العالم الاخبارية اليوم الثلاثاء : ان الموضوع خطير جدا وان الولايات المتحدة والى حد ما بريطانيا ودول الاتحاد الاوروبي يعتبرون ان الخط الاحمر قد تم تجاوزه والخط الاحمر كما يقولون هم هو استخدام السلاح الكيميائي .
واضاف : ليس هناك وضوح بالكامل حول الجهة التي استخدمت السلاح الكيميائي وان الايام القادمة ستكشف طبيعة رد فعل الولايات المتحدة وكذلك بريطانيا وفرنسا واعتقد ان الموضوع خطير للغاية بالنسبة للحكومة السورية .
وتابع : ان اهم ما في الموضوع هو ان يكون التحقيق الجاري الان في سوريا تحقيقا حقيقيا ويعكس ما يحدث وما حدث خاصة وان الولايات المتحدة يبدو انها هي التي الان تقوم بعملية التفتيش والبحث وهنا اؤكد اهمية عدم المراوغة .
وردا على سؤال حول الانباء عن ارسال بريطانيا لطائرات حربية الى قبرص قال : لقد سمعت بهذه المعلومات الخاصة بالحكومة البريطانية وكما نعرف ان لبريطانيا قواعد في المنطقة كما ان لاميركا حاملات طائرات في البحار المحيطة بالمنطقة هذا بالاضافة الى وجود قوات خاصة في الاردن واعتقد ان عملية ضرب سوريا ليست عملية معقدة كما يعتقد البعض .
وقال : ان الحديث عن القانون الدولي وغيره ليس مجديا لانني اعتقد ان الامور تتحرك بسرعة .
Fz-27-19:18

آخر الأخبار

الأکثر مشاهدة