اسامة حمدان: اولمرت غير جاد بشأن تبادل الاسرى

الثلاثاء ٢٤ فبراير ٢٠٠٩ - ٠١:٠٦ بتوقيت غرينتش

اكد ممثل حركة المقاومة الاسلامية "حماس" في لبنان اسامة حمدان ان دعوة رئيس وزراء الاحتلال الاسرائيلي ايهود اولمرت الى ابرام اتفاق بشان تبادل الاسرى تأتي في سياق الضغوط التي تمارس من اجل ابرام الصفقة بصورة أقرب مايكون الى الرؤية الاسرائيلية.

واضاف حمدان في تصريح لقناة العالم الاخبارية الخميس: "ان اولمرت غير جاد في دعوته وفي الماضي كان هذا الرجل يحسب ان ابرام هذه الصفقة ربما يفتح الباب لعمليات تبادل أخرى مما يفقد الاسرائيلي قيمة الردع المتمثلة باعتقال الالاف من أبناء الشعب الفلسطيني".

وتابع: "ان اولمرت يعرف تماما الطريق للافراج عن الجندي الاسرائيلي الاسير "جلعاد شاليط" مشيرا الى مطالب محددة تقدمت بها المقاومة في حال تنفيذها ستبرم حماس هذا الاتفاق مؤكدا اصرار الحركة على تنفيذ الصفقة ضمن شروط المقاومة لاغير".

وقال: "ليعلم الجميع ان شروط المقاومة لابرام اتفاق بشان تبادل الاسرى مع الكيان الاسرائيلي تاتي من موقف وطني فلسطيني وليس من موقف خاص بحركة المقاومة الاسلامية حماس موضحا ان الاسرى الفلسطينيين القابعين في سجون الاحتلال هم ليسوا اعضاء في حركة حماس فقط وانما هم اسرى من جميع القوى الفلسطينية المقاومة".

ولفت قائلا: "انا ادرك ان امام اولمرت اسبوعين لابرام صفقة تبادل الاسرى وهذا الامر يمثل له فرصة تاريخية، فهو يحرص كما يبدو على ان ينجز أمرا ما قبل تركه للسلطة وقال: ان سجل اولمرت مثقل بالهزائم والانتكاسات ابتداء من عدوان تموز على لبنان عام 2006 وصولا الى العدوان على غزة عام 2009.

واضاف: "اذا اراد اولمرت تسجيل انجاز ما فعليه المسارعة الى ابرام صفقة تبادل الاسرى وفق ماتريده المقاومة الفلسطينية".

وفيما يتعلق بالحوار الذي يجري حاليا في القاهرة بين حركتي حماس وفتح قال حمدان: "ان جلسة اليوم تمثل جلسة افتتاحية وبالتالي يجب ان لايتوقع احد نتائج تفوق الواقع موضحا ان المطلوب اليوم هو الاتفاق على تشكيل لجان الحوار وعلى آليات عملها ومحدداتها ثم اطلاق عملها وتركها لانجاز مايراد منها في اطار زمني محدد".

واعرب حمدان عن امله في ان تكون البداية مشجعة كي يكون مسار الحوار ايجابيا لانهاء الخلافات بين حركتي حماس وفتح.

آخر الأخبار

الأکثر مشاهدة