البحرين تتهم أطرافا بمحاولة تخريب علاقاتها مع ايران

السبت ٢٨ فبراير ٢٠٠٩ - ٠٥:٢٤ بتوقيت غرينتش

اتهم وزير الخارجية البحريني خالد بن احمد آل خليفة الجمعة، أطرافا لم يسمها بمحاولة العبث بعلاقات بلاده مع طهران.

وقال وزير الخارجية البحريني خلال زيارته العاصمة الايرانية، ان زيارته كانت "ردا على كل تلك الاطراف التي ترغب في رؤية علاقات مشوهة بين البلدين".

وقد أعلنت كل من ايران والبحرين الجمعة، انه لا يوجد توتر في علاقتهما، حسبما ذكرت قناة برس تي في الفضائية الناطقة باللغة الانجليزية.

وفي السياق، قال الرئيس الايراني محمود احمدي نجاد خلال استقباله وزير خارجية البحرين "الذي نقل له رسالة من ملك البحرين الشيخ حمد بن عيسى آل خليفة": أن السياسة الثابتة لإيران تعتمد على تعزيز وتطوير العلاقات حول الدول الجارة والإسلامية.

وأكد احمدي نجاد إن بلاده تريد العزة والتطور للبحرين الشقيقة مثلما تريد التطور لنفسها، وأكد أن "الشياطين وأعداء شعبي البلدين لا يطيقون تعزيز علاقات إيران المبنية على الأخوة وحسن الجوار مع أشقائنا في المنطقة".

وكان وزيرا خارجية إيران والبحرين أكدا أن "الخلاف الدبلوماسي قد انتهى"، وأن البلدين سيحافظان على "علاقات جيدة".

وقال وزير الخارجية الايراني منوتشهر متكي ونظيره البحريني في مؤتمر صحفي مشترك، ان كلتا الدولتين تتمتعان بعلاقات ودية.

واكد متكي ان ايران تحترم سيادة البحرين وقال: "ان انواعا معينة من سوء الفهم" بين طهران والمنامة قد ازيلت.

وقال الشيخ خالد إثر لقاء مع نظيره منوشهر متكي: إن المملكة ستواصل إقامة علاقات حسن جوار مع إيران، موضحا في بيان صحافي مشترك بأن الخلاف الدبلوماسي انتهى.

آخر الأخبار

الأکثر مشاهدة