محادثات عسكرية بين كوريا الشمالية والامم المتحدة

الإثنين ٠٢ مارس ٢٠٠٩ - ٠١:٠٤ بتوقيت غرينتش

بدات كوريا الشمالية وقيادة الامم المتحدة ممثلة بالولايات المتحدة اليوم الاثنين محادثات عسكرية لتخفيف التوتر في المنطقة، هي
الاولى من هذا النوع منذ اكثر من ست سنوات، حسب ما اعلنت قيادة الامم المتحدة.

وجاء في بيان ان المحادثات تجرى في بلدة بامونجون المحايدة في وسط المنطقة المنزوعة السلاح، وبدات عند الساعة 10:00 (01:00 تغ).

واضاف البيان: ان هذه المحادثات وهي الاولى منذ العام 2002، ستجرى بطلب من كوريا الشمالية "لبحث الوسائل الكفيلة بتهدئة التوترات العسكرية".

واضاف بيان الامم المتحدة: ان "هذه المحادثات تهدف الى اقامة الثقة وتحاشي حصول اي سوء تفاهم وكذلك الى اعتماد الشفافية حيال نوايا الطرفين".

ومنذ انتهاء الحرب الكورية عام 1953، تشرف قيادة الامم المتحدة على المنطقة الحدودية بين الكوريتين الشمالية والجنوبية المعروفة بالمنطقة المنزوعة السلاح.

وكانت كوريا الشمالية دعت السبت القوات الاميركية المنتشرة في كوريا الجنوبية الى وقف "التحريض" في المنطقة العازلة بين الكوريتين تحت طائلة "رد حاسم".

وجاء هذا الانذار في وقت تصاعد فيه التوتر في المنطقة مع اعلان النظام الشيوعي الكوري الشمالي الثلاثاء انه يستعد لاطلاق "قمر اصطناعي" بالرغم من تحذيرات سيول وواشنطن اللتان تشكان باطلاق صاروخ طويل الامد.

آخر الأخبار

الأکثر مشاهدة