غيتس ينفي قدرة ايران على صنع قنبلة نووية

الإثنين ٠٢ مارس ٢٠٠٩ - ٠٢:٢١ بتوقيت غرينتش

استبعد وزير الدفاع الاميركي روبرت غيتس أمس الاحد، ان تكون ايران قادرة على انتاج السلاح النووي في هذه المرحلة، معتبرا ان مخزوناتها من اليورانيوم لا تكفي حاليا لانتاج مثل هذا السلاح.

وجاءت تصريحات غيتس نافية لما اعتبره رئيس هيئة اركان الجيوش الاميركية الادميرال مايكل مولن من ان طهران تملك المواد الانشطارية الكافية لصنع قنبلة ذرية.

وقال غيتس في برنامج "واجه الصحافة" بمحطة (ان بي سي) التلفزيونية "هم ليسوا على وشك امتلاك مخزون وهم ليسوا على مقربة من امتلاك سلاح في الوقت الحالي لذا فامامنا بعض الوقت".

وكان مولن اعرب في مقابلة تلفزيونية لبرنامج "حالة الاتحاد" بمحطة (سي ان ان) الاخبارية عن اعتقاده ان ايران لديها مواد انشطارية كافية لصنع قنبلة نووية.

وقال مولن عندما سئل عن تقرير للوكالة الدولية للطاقة الذرية صدر في الشهر الماضي وافاد بان ايران جمعت مخزونات كبيرة من اليورانيوم المنخفض التخصيب، "نعتقد بمنتهى الصراحة ان لديهم" المواد الكافية لصنع قنبلة نووية.

وقال غيتس ان هناك "تركيزا مستمرا على كيفية جعل الايرانيين يبتعدون عن برنامج صنع اسلحة نووية" في حكومتي الرئيس السابق جورج بوش والحالي باراك اوباما.

واعتبر "ان التحدي يتمثل في تحقيق التوازن بين العقوبات للضغط على ايران وبين الحوافز للتعامل مع الولايات المتحدة واوروبا" على حد تعبيره.

وقال غيتس ان "من المحتمل ان تكون ايران قد استوردت على الاقل بعض المواد الانشطارية التي تستعمل في صنع الاسلحة لكن نحن لانزال نعتبر انها لم تحصل على ما يكفي لصنع سلاح نووي. و لا يمكننا ان نستبعد ان تكون ايران قد حصلت من الخارج او ستحصل في المستقبل على سلاح نووي او على مواد انشطارية كافية لصنع سلاح من هذا النوع".

آخر الأخبار

الأکثر مشاهدة