/news/1526277/بالفيديو---استقبال-رسمي-وشعبي-حاشد-للمخطوفين-اللبنانيين-المحررين|/news/1526277

بالفيديو.. استقبال رسمي وشعبي حاشد للمخطوفين اللبنانيين المحررين

الأحد ٢٠ أكتوبر ٢٠١٣ - ٠٨:٣٣ بتوقيت غرينتش

بيروت (العالم) ‏20‏/10‏/2013 - عاد المخطوفون اللبنانيون التسعة الى بلدهم بعد اختطاف دام سنة وخمسة اشهر لدى الجماعات المسلحة في منطقة اعزاز السورية، ونظم للمحررين استقبال رسمي وشعبي حاشد في مطار بيروت والضاحية الجنوبية.

فبعد أن انتظر اهلهم لساعات في المطار للقاء المحررين، انتظار كان أطول من عمر الخطف الذي قضوه في اعزاز السورية، حطت الطائرة وكانت فرحة اللقاء مع الاهل وعناق انتظره المخطوفون واهلهم على مدى سنة وخمسة أشهر.

وقال احد المحررين حسن ارزوني في المطار: "ايماننا بالله سبحانه وتعالى كان يصبرنا ويقوينا ويجعلنا واقفين على ارجلنا، لم نضعف ابدا ابدا ابدا، حتى المرض كان يخاف التقرب الينا لاننا في عين الله سبحانه وتعالى".

الوصول الى هذا المشهد لم يكن ممكنا الا تزامنا مع اطلاق سراح الطيارين التركيين اللذين اختطفا في لبنان على خلفية عملية احتجاز الزوار اللبنانيين واطلاق معتقلات تابعات للجماعات المسلحة الخاطفة من السجون السورية، نهاية تنقلت بين بيروت ودمشق واسطنبول وكان البارز فيها هذا الاصرار اللبناني على اطلاق المخطوفين اللبنانيين مهما كلف الامر.

وقال وزير الخارجية اللبناني عدنان منصور لقناة العالم الإخبارية: "كانت المفاوضات تشهد مطبات وانزلاقات من آن الى آخر وكنا نصل الى طريق مسدود ولكن هذا لم يمنع لبنان كدولة واجهزة من ان يتوقف لحظة عن متابعة هذا المسار".

ومن المطار الى الضاحية الجنوبية لبيروت مهرجان شعبي اقيم فرحا بعودة المحررين من خاطفيهم، شكر لكل من ساهم في اطلاق المخطوفين ووصف للمناسبة بالعيد الوطني الجامع.

وقال عضو كتلة الوفاء للمقاومة اللبنانية النائب علي عمار خلال المهرجان: "أنا اشكر كل من شارك وساهم وبذل جهدا من اجل طي هذه القضية المتأزمة".

إذا تحرر الزوار وتحول هذا التحرير الى لقاء وطني لبناني جامع لكل الاطياف السياسية في مشهد واحد لم يعتد عليه اللبنانيون منذ وقت طويل.

AM – 20 – 10:34

آخر الأخبار

الأکثر مشاهدة