آية الله محمد سعيد الحكيم يندد باعتداءات البقيع ويدعو المسلمين الى التضامن

الثلاثاء ٠٣ مارس ٢٠٠٩ - ٠٢:٥٥ بتوقيت غرينتش

ندد اية الله السيد محمد سعيد الطبطبائي الحكيم، بالاعتداءات التي يتعرض لها الشيعة في السعودية، واكد ضرورة تضامن المسلمين، داعيا المسؤولين السعوديين الى منع المتطرفين من التحكم في الامكان المقدسة والاساءة للزائرين.

وقال آية الله الحكيم ، في بيان وصلت نسخة منه موقع قناة العالم الاخبارية الثلاثاء "نتابع بقلق الاعتداء السافر الذي تعرض له زوار اهل البيت عليهم السلام وخاصة النساء ، وذلك في ذكرى رحيل الرسول الاعظم صلى الله عليه واله وسلم من قبل المتطرفين ، كما ويؤلمنا ما ترتب على ذلك من تطورات وتداعيات".

واكد البيان على "ضرورة التضامن بين ابناء الامة الاسلامية ولزوم الاحترام المتبادل فيما ببينهم على اختلاف مذاهبهم واجتهاداتهم"، كما اكد على "ضرورة الاهتمام بامن واستقرار بلد الحرمين الشريفين والحفاظ على قدسيتهما".

ودعا آية الله الحكيم في بيانه المسؤولين السعوديين الى "ان يمنعوا المتطرفين من التحكم بالاماكن المقدسة ومن الاساءة والتجاوز على الزائرين الكرام".

هذا وشهدت بلدة الاوجام شمال غربي محافظة القطيف السعودية في وقت سابق تظاهرات احتجاجا على تعرض قوى الامن لزوار الحرم النبوي الشريف ومقبرة البقيع في المدينة المنورة.

ورفع المتظاهرون شعارات تشجب الاعتدءات على الزوار وتؤكد الانتصار للمقدسات ولحقوق الشيعة في ممارسة شعائرهم الدينية.

آخر الأخبار

الأکثر مشاهدة