العلاقات بين طهران ومسقط انموذج لتطوير العلاقات بين دول المنطقة

العلاقات بين طهران ومسقط انموذج لتطوير العلاقات بين دول المنطقة
الأربعاء ١٢ مارس ٢٠١٤ - ١٢:٢٠ بتوقيت غرينتش

وصف الرئيس الايراني حسن روحاني وسلطان عمان قابوس بن سعيد، العلاقات بين طهران ومسقط بانها يمكنها ان تشكل انموذجا للعلاقات بين دول المنطقة، واكدا على الامن في هذه المنطقة في ضوء الموقع الاستراتيجي للبلدين على مضيق هرمز والعلاقات الوثيقة التي تربطهما.

وبعد مراسم الاستقبال الرسمية التي جرت للرئيس روحاني من قبل السلطان قابوس، اجرى الجانبان محادثات بحضور الوفد الايراني الذي ضم وزراء الخارجية والنفط والطرق وبناء المدن والعمل والرخاء الاجتماعي ومساعدي رئيس الجمهورية لشؤون البيئة والسياحة، الذين تباحثوا مع نظرائهم بشان مختلف القضايا.
وتمت الاشارة في اللقاء الى العلاقات التاريخية بين البلدين، والتاكيد على تطوير التعاون في جميع المجالات، واتفق الجانبان على تنفيذ التفاهمات الحاصلة خلال زيارة السلطان قابوس الى طهران، واعربا عن الامل بان تشكل العلاقات الايرانية العمانية انموذجا لتطوير العلاقات بين دول المنطقة.
واشار الطرفان الى المجالات المتاحة لتطوير التعاون الثنائي واتفقا على تطوير التعاون في مجالات الطاقة والملاحة البحرية والقضايا المالية والنقدية والبيئة وصناعة السياحة والتعاون العلمي والجامعي والبحثي.
واعرب الرئيس روحاني والسلطان قابوس عن الامل بتعزيز العلاقات بين البلدين في المجالات الاقتصادية والثقافية والاجتماعية وان تظهر ظروف مميزة في هذه العلاقات.
وبحث الجانبان بشان اوضاع المنطقة والظروف والسيئة التي تمر بها، واكدا انه من الضروري في هذه الظروف التي تشهد فيها المنطقة مواجهات مدمرة، تطوير العلاقات بين الدول لازالة التوترات الاقليمية.
ولفت الرئيس روحاني والسلطان قابوس الى الموقع الحيوي لايران وعمان في مضيق هرمز الاستراتيجي واكدا على الامن في هذه المنطقة في ضوء العلاقات الوثيقة بين البلدين.
واتفق الجانبان على الاسراع في المفاوضات بين وفود الطرفين والوزراء الحاضرين، واكدا على تنفيذ الامور والاهداف المطروحة في المحادثات بينهما.
وفي ختام اللقاء اجتمع وفدا البلدين لبحث اوجه التعاون في مختلف المجالات.
 

آخر الأخبار

الأکثر مشاهدة